أخبار العالم

رئيس الدوما الروسي واشنطن تسعى جاهدة لتحميل أوروبا معظم أعباء العقوبات ضد روسيا

كتب وجدي نعمان

اعتبر رئيس مجلس الدوما (النواب) الروسي فياتشيسلاف فولودين أن واشنطن تفعل كل ما بوسعها لتكون معظم الأعباء المترتبة على تنفيذ العقوبات ضد روسيا، من نصيب الدول الأوروبية.

وكتب فولودين في منشور عبر “تلغرام” اليوم السبت أن أن الولايات المتحدة تتعمد إضعاف اقتصادات دول الاتحاد الأوروبي لزيادة تبعيتها لها، رغبة في الهيمنة على البلدان التي سعت في السابق إلى استقلال أكبر، “لكنها عاجزة حتى عن التفكير في ذلك الآن”.

واعتبر فولودين، بناء على تحليل الحزمة السادسة من العقوبات الأوروبية ضد روسيا، أن “ترسانة الإجراءات الرامية لاحتواء بلدنا قد نفدت”.

ولفت إلى أن خسائر روسيا بسبب الحظر الأوروبي على نفطها، قد تبلغ 22 مليار دولار سنويا، حسب تقديرات الخبراء، لكن ارتفاع أسعار الطاقة الناجم عن العقوبات، وتحول مبيعات النفط الروسية نحو الأسواق الآسيوية، قد يعوض عن هذه الخسائر بالكامل، أو ربما حتى سيعود ذلك بالربح على الاقتصاد الروسي في المحصلة.

في المقابل، ستدفع أوروبا، حسب فولودين، أكثر من 250 مليار يورو إضافية سنويا بسبب ارتفاع أسعار الطاقة القياسية، وذلك فضلا عن التكاليف المتعلقة بانتقال الشركات إلى أنواع جديدة من النفط.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى