رباك بقلم د. ميسا مدراتي

رباك

 في حين ذبول

شريد بين أهاتي

أذوب شوقا عند

 لقاء …  

بين خمائل 

البوح سكناتي  

أرسم الآه في كبد

والعين تدمع 

لفراق خلاني 

يانوارس عشقي

أخبريني 

لاأر أيام ربيعي 

تنصفني 

ولاإشراقة البوح

تهواني 

أتكئ على تلة 

الهيام محموما 

البعد أسرى بجسدي 

ومرار الهم أضناني 

ياسائرا بدجى أيامي

قطعت وصالي وألفت

البعد وساعات هجراني 

حنينك كسر شفق

عيداني 

رحلت بدون بدء 

ولا لقاء 

رحيلك سهم طيش

 أرداني

بحزن أدماني 

ندبة جرح تذكرك

بآلامي

لعل القادم يلملم

كل الأماني

نعود أحباب من 

ثان

بقلم/

د. ميسا مدراتي