أخبارالسياسة والمقالات

رقصه الموت بقلم / شاميه كساب

سارقص رقصه الموت فانا فى الرقص بارعتا
سارقص رقصه الافراح لحبيبا اشتقت لرؤيته ((( الله )))
حبيبا حبنى حقا بلا غرضا بلا قسوه
حبيبا عرفته حقا رائيت نوره بعينى فاخرجنى من الظلمات
سامحت كل اعدائى عسى أن اقترب منه فقربنى
أزاح الخوف من صدرى تلاشت كل احقادى و غفرانه يساندنى
سارقص رقصه الموت حين ياتى موعدها
و سكراته تحاوطنى
فسكراته ستبدولى كالحانا ستبهجنى و تمتعنى
سارقص احتفالا بإنهاء رحلتى هنا فأخذت من الوعى ما سينقذنى فى رحلاتى المقبله
تذكرت حيواتى السابقه و من سيفهمنى ؟
فغشاوه الجهل اعمتهم فلا حقيقه لمن هم ابليس برمجهم
سارقص فرحا و انا اذوق الموت عسى أن اقابل الحبيب ( الله ) فقد اشتقت لمقابلته
اتمنى أن أراه بين الرحله و الرحله
و الموت زائف بينهما حقا لقد تفهمت الرحله لذلك امتعتنى
و كم من رحله قبلها و كم سيكون من رحلات تستقبلنى
لقد عيشت أدوارا عديده و اخذت ادوار البطوله
تطورت من الكومبارس للنجمه
ارتقيت بمساعدتهم و لا أبالى لفكرهم و عقائدهم
من قال ان الموت فراق ساوعدهم انى ساراهم فى الرحله
فهم اساسا معى فى كل رحله هناك من ينتظرنى و حين اذهب سانتظركم لأننا لم ننهى مواقفنا
فهناك من أدين له و هناك من يدين لى
فالموت لم يمنع الوفاء بعهودنا
لن ترانى ابكى عند الموت سترانى ارقص رقصه الموت و الشوق يغلبنى عسي أن اقابل حبيبى ( الله )
بين الرحله و الرحله
سأظل ارقص حتى ياتى الباص لياخذنى سامضى بشغفى للحبيب لاراه بين الرحله و الرحله
و تلك المره ساطبع صورته فى قلبى و فى عقلى
و لن تمحيها برمجه جهل
و لا ابليس سياخذها
ستبقى دائما ابدا و ساوصفها لكل من سيعرفنى
و من قال ان الموت فراق فابليس أبدع فى برمجته
ساراكم فى كونا اخر و لكن لم تتذكرون و لكنى ساعرفكم
فمن صحى من نوم الغفله سيعرف ما لا يعرفه
و من سيقول لى عند الموت وداع سارد عليه إلى اللقاء
بعد لقاء المحبوب و ما ادراكم من هو المحبوب لو تعرفوه مثلما عرفته ستشتاقون إليه حتى فى نومكما فمن يفهم كليماتى هنيئا فالجنه تنتظره

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى