رمضان اهلا دعاء موسى

58

مع اقتراب الشهر الفضيل بدأت كل الناس تستعد خصوصا الستات.

النهاردة عايزة اتكلم عن ازاي نستعد صح للشهر الكريم

لازم ننقي قلوبنا من اي حقد او كره لحد لو علينا ايام من السنة اللي فاتت نصومها ندعي ربنا كل يوم انه يقدرنا ويكتبنا من الصائمين. احنا كستات بنعلم ولادنا ازاي يستعدوا لرمضان وازاي يقضوا يومهم في رمضان في عادة في مصر والوطن العربي وهي الاستعداد لرمضان بتخزين المواد الغذائية طبعا دي حاجة غلط المفروض نحضر احتياجات الشهر عادي جدا زي كل شهر بيقي في زيادات بسيطة لكن مش مطلوب مننا نكثر ببذخ في الخزين. 

نلاقي الستات هالكين نفسهم في تجهيزات الاكل بمعنى تسبيك الصلصة وتعصيج المفروم وتتبيل فراخ وتنضيف خضار علشان رمضان كل دة جميل بس الهدف منه ايه.. الهدف منه التفرغ للعبادة في رمضان مش ننام للعصر ونقوم نجهز الفطار ونقعد قدام المسلسلات والبرامج. 

المفروض ان دي تجهيزات علشان اغتنم نهار رمضان في العبادة وابقى مرتاحة واقدر اصلي القيام. 

ولادنا بيتعلموا مننا يعني كل حاجة بنعملها هتبقى جزء من شخصيتهم لو شافونا بنتعبد صح في رمضان هيبقى دة نهجهم في الحياة وطبعا العبادة مش مقتصرة على رمضان بس العبادة طول السنة لكن رمضان له مكانة خاصة عند ربنا. 

سفرة رمضان اللي بتتملي باصناف الاكل واللي بيترمى نصها كل يوم من اسوء العادات عندنا اعملي اكلك زي الايام العادية وكميات اقل كمان علشان ميترميش كتري عصاير وسوائل خصوصا ان رمضان هيكون في بداية الصيف بإذن الله بلاش البذخ في الطعام يعني صنف خضار و سلطة واارز او عيش او مكرونة وشوربة وصنف حلو كفاية جدا مش كل يوم أرز ومكرونة مع بعض وصنفين خضار ورقاق وحلويات وفي الاخر بيترمى. 

حاجة مهمة جدا لو تقدري تطعمي أسرة من المحتاجين ولو مرة واحدة في رمضان يبقى اجر عظيم. 

الفلوس اللي وفر تيها من الاكل اللي بيترمى جيبي بيها وجبة فطار لأسرة واديهالهم وشوفي بركة ربنا هتملى بيتك ازاي. 

بعد الفطار وغسيل المواعين وترتيب المطبخ بيكون يا دوب وقت العشا والتراويح لمى ولادك حوالليكي وصلي معاهم وبعد الصلاة اقعدوا مع بعض شوية وناموا ساعتين ثلاثة وقومي ولادك قبل السحور بساعة تصلوا سوا وتتسحروا وتقراءوا القرءان ساعة مثلا وبعدين تناموا براحتكم للظهر. 

هتقوموا مرتاحين نصلي ونشوف بقى اللى عنده مذاكرة واللي عنده تمرين واللي هيساعد في شغل البيت ونخلص في ساعتين ويبقى يومنا فيه بركة لقرأة القرأن والقيام والتعبد وبلاش تضيع صيامنا بالقيل والقال. 

كل مسلسلات رمضان بتتعاد تاني لكن اليوم اللي بيروح مننا مش بيتعاد. 

ولادنا أمانة هنسال عنهم يوم القيامة لازم نعلمهم فضل رمضان صح. 

رمضان للعبادة مش للأكل والسهر والفسح. 

تقبل الله منا ومنكم وبلغنا رمضان لا فاقدين ولا مفقودين وكتبنا وإياكم من عتقاء الشهر الكريم.