” رنَّات “

90

بقلم أحمد خميس غلوش

تملأ بطعم الحبّ
أطباق الزّمن
تطبخنى جيّدََا
فوق موقد الشّغفْ
تطعمنى .. أحلامى
تحرق رائحاتى المُحزنة
وتذوّب فىَّ ألوان الوجعْ
هذا من رنّاتٍ
تقتلنى
كلّ صباحٍ .. كلّ مساءْ
ودمى ، وأنا جدََّا
كى نحيا ..
نحتاجُ .. تلك الرّنّاتْ
هاتفها ..
يراقبنى
ثمّ يقبّلنى
نغمٌ فى الّليلةِ ..
آلاف المرّاتْ
دمعٌ .. فرحٌ .. عشقٌ .. آهاتْ
فيهِ ..
وترٌ سَماوىّ
يتسلّل دُنياىْ
يسحب أرضى
نحوهُ
من خطٍّ خلوىٍّ .. أرضىٍّ .. جوّىّْ
لا أعلم
كلّىْ
يسافر بى
فى كلّى
من فوقى
من تحتى
ياكلّى !
ياكلّ الحاجاتْ !
رنّاتٌ .. تشعلنى
وفِىَّ الكلماتْ
وتسكتنى ..
فلا أقوى
على الكلماتْ !!