روشتة نفسية …بقلم اللواء /أشرف فوزى

24

١- لا تصدق الشائعات..

ولا تساعد على نشرها

الشائعة عبارة

قابلة للتصديق تتناقل

من شخص لآخر،

وتعتمد على المبالغة

فى أخبار معينة والترويج لها ونشرها

على نطاق واسع أو خلق أخبار لا

أساس لها من الصحة

. كل ذلك بهدف التأثير على الرأى العام تحقيقا لأهداف

سياسية أو اقتصادية أو عسكرية،،

فانتظر قليلاً حتى تتأكد من كل ما ينشر،

واعتمد على مصادر موثقة.

٢-احذر الخوف وارفض الفوضى

تعمل الحرب النفسية

باللعب على أعصاب الناس

، ومعنوياتهم، ووجدانهم،

وتتسلل إلى نفسك دون أن تدري، عليك

ألا تخف وألا تقبل بالفوضى، وأن تكون قوياً لا تجعل عاطفة الخوف تسيطر عليك.

٣-دعم إيمانك بالحق

تدعيم الإيمان الحق مهم للغاية، فالحرب النفسية لا تؤثر فى المؤمن الحق، فالمؤمن إيمانا كاملا لا يخاف التهديد

والوعيد ولا يرهب، وليس جبانا، وتذكر دائما قول الله تعالى “(الذِينَ قَالَ لَهُمُ النَّاسُ إِنَّ النَّاسَ قَدْ جَمَعـُوا لَكُمْ

فَاخْشَوْهُمْ فَزَادَهُمْ إِيَمانًا وَقَـالُواْ حـَسْـبُنَا اللهُ وَنِعـْمَ الْوَكِيلُ) . (آل عمران – ١٧٣)

٤- لا تساعد على افتعال الأزمات وحبك المؤامرات

قد تجد نفسك متورطاً فى نشر الشائعات والأزمات دون أن تدري، فاستغلال حادث أو حوادث معينة قد تكون

بسيطة، ولكن يتم استغلالها بنجاح من أجل خلق أزمة تؤثر فى نفسيتك والآخرين، لذلك لا تساعد على افتعال الأزمات

أو تصديق وحبك المؤامرات

٥- توحد وارفض الفرقة

يقول الخبير العسكرى الصينى “صن تزو” إن أعظم درجات المهارة هى تحطيم مقاومة العدو دون قتال”، يحدث ذلك

ببث الفرقة وإشاعة الانقسام، فعليك أن ترفض الفرقة.

٦-ثق فى قدراتك وقدرات دولتك

تؤدى الحرب النفسية إلى انعدام ثقة الشعب فى الدولة والقائمين عليها، وعدم الثقة قدرة القيادة السياسية

والعسكرية والى عدم التفاف الشعب حول قادته، لذلك عليك أن ترفض كل هذا.

٧-لا تنهزم

تعمل الحرب النفسية على إضعاف إيمان الشعب بعقيدته وأفكاره ومبادئه القومية والوطنية، وإثارة الشك فى نفسية وفى شرعية قضيته، وزعزعة الأمل فى النصر، وعلى ذلك فإنه يتخاذل ويسهل إقناعه بالهزيمة، لذلك عليك ألا

تنهزم.

٨-ارفع من روحك المعنوية

لا تستلم لشعور الهزيمة، وارفع من روحك المعنوية، وروح من حولك،

٩-قم بأعمال إيجابية

عليك القيام بعمل إيجابى فعال فى ميدان التوعية القومية وتفنيد الشائعات المسموعة بالاستناد إلى الحجج

والبراهين المنطقية والحقائق الملموسة الواقعية التى تحض الشعب ضد سموم الشائعات.

١٠-نمى شعور الثقة بالنفس.. ولا تيأس

أعمل على تنمية الشعور بالثقة بالنفس، فالثقة بالنفس أساس كل نجاح كما إنها الدعامة القوية التى يقوم عليها

صمود الشعوب وغرس القيم الدينية والخلقية، وعدم اليأس وحث الناس على المساهمة الإيجابية.