ريال مدريد يواصل ارقامه السلبية ويخسر ضيفه ليفانتي بهدفين مقابل هدف

كتب وجدي نعمان

واصل فريق ريال مدريد أرقامه السلبية في الدوري الإسباني، على ملعبه “ألفريدو دي ستيفانو”، بالموسم الحالي، عقب الخسارة أمام ضيفه ليفانتي بهدفين مقابل هدف، في المباراة التي أقيمت بينهما، ضمن منافسات الجولة الحادية والعشرين من مسابقة الليجا، ليفشل الفريق الملكي في تحقيق الفوز لملاحقة أتلتيكو مدريد المتصدر.

وخسر ريال مدريد 3 مباريات من أصل 9 مواجهات، خاضها على ملعبه في الدوري الإسباني هذا الموسم.

وكان ريال مدريد قد خسر أمام قادش بهدف دون رد في الجولة السادسة، وأمام ديبورتيفو ألافيس في الجولة الـ11 من الليجا بهدفين مقابل هدف، لتعد هزيمة اليوم هي الثالثة على ملعبه هذا الموسم.

ريال مدريدريال مدريد

ريال مدريد

كما تعرض ريال مدريد للخسارة الثالثة في آخر 5 مباريات في مختلف المسابقات، بعد أن خسر أمام أتلتيك بيلباو بهدفين مقابل هدف في الدور نصف النهائي من كأس السوبر الإسباني، وخسر أمام ديبورتيفو ألكويانو المشارك في دوري الدرجة الثالثة بهدفين مقابل هدف في دور الـ32 من كأس ملك إسبانيا.

وخاض ريال مدريد المواجهة اليوم  في ظروف صعبة أبرزها غياب المدرب زين الدين زيدان لظروف إصابته بفيروس كورونا، بالإضافة إلى غياب هدد من اللاعبين، أبرزهم القائد سيرجيو راموس ولوكاس فاسكيز.

ريال مدريدريال مدريد

ريال مدريد

وأكمل ريال مدريد المباراة بـ10 لاعبين بداية من الدقيقة التاسعة، بعد طرد المدافع البرازيلي إيدير ميليتاو، نتيجة إعاقته مهاجم ليفانتي المنفرد بالمرمى.

وفي الدقيقة 13، ينجح ماركو أسينسيو من تسجيل هدف التقدم لريال مدريد، قبل أن يتعادل ليفانتي بهدف نجمه خوسيه لويس موراليس في الدقيقة 32.

في الشوط الثاني، يهدر روجر مارتي سالفادور ركلة جزاء لفريق ليفانتي في الدقيقة 64، حيث تصدر لها ببراعة الحارس تيبو كورتوا، قبل أن يعود نفس اللاعب لسيجل هدف الفوز في الدقيقة 78.

وبتلك يحتل ريال مدريد المركز الثاني في ترتيب الدوري الإسباني برصيد 40 نقطة من 20 مباراة، خلف أتليتكو مدريد صاحب المركز الأول بفارق 7 نقاط من 18 مباراة وله مباراة مؤجلة، بينما يحتل ليفانتي المركزالتاسع برصيد 26 نقطة.