زعيمة هونغ كونغ الحكم عاد إلى طبيعته تحت حماية قانون الأمن القومي

كتب وجدي نعمان

قالت زعيمة هونغ كونغ كاري لام، اليوم الأربعاء، إن الحكم عاد إلى طبيعته تحت حماية قانون الأمن القومي.

وأضافت لام خلال خطابها السنوي، وهو الأخير في فترة ولايتها الحالية، أن هونغ كونغ عادت إلى المسار الصحيح كـ”دولة

واحدة ونظامان”، والحكم عاد إلى طبيعته تحت حماية قانون الأمن القومي ومبدأ “الوطنيون الذين يديرون هونغ كونغ”.

وأكدت على أن الحكومة ستمضي قدما بشكل استباقي في سن تشريعات محلية لتنفيذ المادة 23 من القانون الأساسي في هونغ كونغ.

وأشارت إلى أن الحكومة ستعمل على تعزيز التثقيف في مجال الأمن القومي وزيادة الوعي بالالتزام بالقانون والأمن القومي

لشعب هونغ كونغ، ولا سيما الشباب، من خلال الأنشطة والأساليب المختلفة.

وأكدت على ضرورة أن يلعب راديو وتلفزيون هونغ كونغ “RTHK”، بصفته وسيلة إعلام للخدمة العامة، دورا في تعزيز

الدستور والقانون الأساسي، وخلق الشعور بالمواطنة والهوية الوطنية.

وقالت لام إنه سيتم إنشاء قاعدة بيانات سيادة القانون مع البيانات الموضوعية للمساعدة في تقييم سيادة القانون وتسهيل البحث وبناء القدرات.