أدب وثقافه

ساعة عصرية حكاوي بالعامية الحلقة الثانية والثلاثون

بقلم : محمد فتحي شعبان

صباح الخير ، كيف حالكم جميعا لعلكم بخير ، الأحداث والايام بتمر بسرعة جدا ، ليا فترة مفيش اي رغبة في الكتابة ، احيانا ببقي مش عارف أكتب ، بيكون الموضوع في فكري لكن القلم مش بيكتب ،احنا لسة في العيد النهاردة اخر يوم وانا في الشغل من امبارح ، السوق واقف مفيش حركة الاسعار واقعة ، انخفاض في سعر البامية و الملوخية لكن الطماطم رفعت يعني في حالة غير مستقرة في السوق …ما علينا سيبك من الموضوع ده …

النهاردة واحد شغال معايا من محافظة كفر الشيخ ( اشتغل معايا ناس من محافظات كتير بحكم اني شغال في سوق ) حكي موضوع غريب عن واحد مجرم وصل لحالة طغيان غريبة لدرجة إنه كان عامل سجن أو مكان بيحبس فيه الناس ، وإن الشرطة مكنتش بتقدر عليه ، وإنه كان بيقتل في عز الضهر وحاجات كتير ، طيب المهم أنه في الاخر صدر قرار بتصفيته بس كان مر اكتر من سبع سنين او تمن سنين تمام ..تمام ، طيب ليه الشرطة سابته السنين دي كلها وايه كان دورها في الموضوع ده …هوة كان في مصالح وبعدين حصل تعارض بين الحكومة وبينه فصدر قرار بتصفيته ( كلما شوفنا فيلم الجزيرة لاحمد السقا) ، ليه اتساب لما وصل للحد ده الطغيان ده …مجرد سؤال وفي حالات وحكايات في ذاكرة كل واحد فينا …من ضمن الحكايا واحد اتكلم عن محمد الاحمر اللي اتخدت منه قصة حياته فيلم إبراهيم الابيض ، ليه الناس دي بتساب لحد لما توصل لحالة الطغيان دى ..

اهلا وسهلا ازيكم عاملين ايه ، الحمد لله انكم كويسين …رجب طبعا حتقول حوش صحبك عني …الموضوع مش كدة ، رجب ده واحد في السوق نسبة الإدراك عنده أقل من الطبيعي غير أنه عنده بعض التشوهات أو الإعاقة ( مش تنمر لكن وصف للحالة عشان تبقوا عارفين بتكلم في ايه ) كان واقف معايا وانا بكتب الحكاية أنا وهوة صحاب جدا كمان ، يعني بيثق فيا جدا ومش بيدي امان لحد غيري ده حقيقي مش كلام ، المهم رجب ده من كام سنة اتجوز وخلف بنت او ولد مش مهم النوع وقبل ولادة الطفل مراته طلبت الطلاق وتم الطلاق ، رحب غير كامل الأهلية وغير مدرك تمام الإدراك لتصرفانه ، ازاي اتجوز وازاي المأذون أتم عقد الزواج ، وازاي اهل البنت وافقو ، يعني أسئلة كل شوية بتمر علي فكري ، دماغي اللي مش مريحاني دي ، الموضوع كبير يا جمعة ..المهم تم الطلاق ورجب لسة بيلف في الشوارع بيجري والعيال تجري وراه ، ومازال النيل يجري …ده اسم مسلسل …

اهلا وسهلا ..اخباركم ايه …ومازالت المهرجانات مستمرة رغم الحملة الشديدة اللي اتعرضت ليها المهرجانات ، لكن ملهاش اي تاثير …الكلمات اللي بتحتويها المهرجانات دي منها كلمات بذيئة جدا ومنها كلمات بلطجية جدا ومواضعها كأسوأ ما يكون ، يعني حاجة كدة ( زبالة ) ورغم كدة قطاع كبير جدا بيسمعها وأصبحت منتشرة جدا ، طب هية ليه استمرت …طب فين الرقابة الفنية يعني…!!!

حاجة تانية أصحاب المهرجانات نجحوا فيا ريت يكونوا قدوة لينا عشان نقدر ننجح …أنا مش بهزر ..فعلا الناس دي نجحت نجاح كبير وقدروا يستمروا رغم الحملة اللي اتعرضوا ليها لكن استطاعوا المقاومة …احنا بقي بيبقي في قضية بنقول أننا مؤمنين بيها ولكن إذا حصل في الأمور أمور بنتخلي عنها بسرعة , ويكأن لم يكن شىء …فيجووو الدخلاووي

اهلا وسهلا …كيف انتم …كفاية كدة أنا عايز انام …

زر الذهاب إلى الأعلى