رياضة محلية

سامى قمصان نغمة تراجع مستوى الترجى لا ينظر إليها الأهلى وجاهزون للذهاب

كتب وجدي نعمان

أكد سامى قمصان، المدرب العام لفريق الأهلى، جاهزية الفريق لمباراة الترجى التونسى، التى تقام مساء غد الجمعة على الملعب الأولمبى حمادى العقربى برادس فى ذهاب الدور نصف النهائى لدورى أبطال إفريقيا.

وقال قمصان: جميع اللاعبين على أتم استعداد لمباراة الترجى، ويقدرون أهمية هذه المواجهة التى يسعى الفريق خلالها إلى تحقيق نتيجة إيجابية تساعده فى مباراة العودة بالقاهرة، والوصول إلى نهائى البطولة التى تعد أهم تحديات المرحلة المقبلة للأهلي.

وأضاف المدرب العام: نقدر جيدًا مشاعر جماهير الأهلى ورغبتهم فى تتويج الفريق بدورى الأبطال، ونحن كجهاز فنى أو لاعبين هدفنا الفوز بالبطولة والمشاركة فى كأس العالم للأندية، وتحقيق إنجاز جديد للنادى، ولكن الأمور تسير خطوة بخطوة، كما اعتاد الجهاز الفنى فى التعامل مع التحديات التى تواجه الفريق.

وشدد قمصان على أن الأهلى يضع كامل تركيزه فى مواجهة الترجى، التى ستكون من شوطين، الأول فى تونس مساء غد الجمعة والثانى فى القاهرة.

وأوضح أن استعدادات الأهلى لمباراة الترجى بدأت من القاهرة بعد يومين من انتهاء مباراة السوبر المصرى، وأدى الفريق مرانه الأول أمس فى تونس بعد وصول البعثة مساء الثلاثاء الماضى، واليوم الفريق يخوض مرانه الختامى على ملعب المباراة.

وأكد المدرب العام أن نغمة تراجع نتائج فريق الترجى لا تنطلى على فريق بحجم الأهلى وخبرات لاعبيه، خاصة أن الفرق الكبيرة مثل الترجى إذا تعثرت فى لقاء أو اثنين فى بطولة الدورى فلن يكون ذلك مقياسًا للمردود الفنى، الذى ستقدمه فى لقاءى الذهاب والعودة بنصف نهائى دورى أبطال إفريقيا.

ووجه سامى قمصان الشكر إلى مسؤولى نادى الترجى على حفاوة الاستقبال، وقال: إن هذا ليس بغريب على النادى والشعب التونسى بشكل عام، وذلك فى ضوء العلاقات القوية التى تربط الأهلى بكل الأندية فى تونس، ونتمنى أن تخرج المباراة فى صورة طيبة، وفى إطار الروح الرياضية التى تجمع بين ناديين شقيقين، متمنيًا أن يكون التوفيق حليف الأهلى خلال المباراة.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى