سجلت تركيا 16 حالة وفاة و1196 إصابة جديدة جراء فيروس كورونا، وفقا لما أوردته وكالة أنباء الأناضول الرسمية

61

 

عبده–الشربيني حمام 

 

وبموجب الإحصاءات الأخيرة، ارتفعت حصيلة الوفيات في تركيا إلى 75 حالة، والإصابات إلى 3 آلاف و629، حسبما أعلن وزير الصحة التركي، فخرالدين قوجة، الخميس.

وقال قوجة، عبر تويتر، إنه “تم إجراء 5 آلاف و35 اختبارًا أمس، واليوم أجرينا 7 آلاف و286 اختبارا، أظهرت إصابة 1196 شخصًا بالفيروس”.

ويوم الخميس تجاوزت حصيلة إصابات فيروس كورونا حول العالم أكثر من نصف مليون حالة، منذ ظهوره في مدينة ووهان الصينية ديسمبر/كانون الأول الماضي.

في حين لم يتم التوصل بعد إلى عقار أو لقاح يمكنه مواجهة الفيروس والحد من انتشاره، تبقى نصائح منظمة الصحة العالمية قائمة، وأبرزها البقاء في المنازل والتباعد الاجتماعي ومراعاة أساسيات النظافة الشخصية وغسيل الأيدي.

وحتى اللحظة، طُلب من نحو 3 مليارات شخص حول العالم البقاء في منازلهم، فيما يبدو أن الجائحة الصحية سيكون لها انعكاسات مؤثرة على الاقتصاد العالمي.

وتقترب الحياة من العودة إلى طبيعتها في الصين، بعد تراجع عدد الإصابات فيها، حسبما تقول الحكومة، رُغم بقاء الاحتياطات الاحترازية وتخفيف بعضها.

بينما تكافح العديد من دول العالم في مواجهة الوباء، لا سيما مع انتقال الفيروس إلى بؤر أخرى مازال يضربها بشدة، مثلما يحدث في إيطاليا وإسبانيا وإيران وفرنسا وألمانيا وأمريكا.