سفير مصر في عُمان يلتقي وزير الأوقاف والشئون الاجتماعية بحضور أسقف الخدمات العامة والاجتماعية بالكنيسة المصرية

كتب .مجدى نعيم

سفير مصر في عُمان يلتقي وزير الأوقاف والشئون الاجتماعية بحضور أسقف الخدمات العامة والاجتماعية بالكنيسة المصرية

التقى السفير خالد راضي، سفير جمهورية مصر العربية لدى سلطنة عمان، اليوم 25 نوفمبر 2021 مع معالي الشيخ عبدالله بن محمد السالمي وزير الأوقاف والشئون الدينية بسلطنة عمان، بحضور نيافة الأنبا يوليوس أسقف الخدمات العامة والاجتماعية بالكنيسة المصرية الأرثوذكسية والمسئول عن متابعة شئون الكنائس الأرثوذكسية المصرية بدول الخليج، والذي يزور السلطنة خلال الفترة من 25-28 نوفمبر الجاري.

استعرض السفير المصري خلال لقائه مع المسئول العماني أهم آفاق التعاون بين جمهورية مصر العربية وسلطنة عمان في مجال الأوقاف والشئون الدينية، مثمناً الدعم والرعاية التي تقدمهما وزارة الأوقاف والشئون الدينية العمانية للكنيسة المصرية في السلطنة، ومشيدًا بقيم السماحة والتعايش التي تسود المجتمع العماني.

من جانبه، أشاد وزير الأوقاف والشئون الدينية العماني بالتنسيق المستمر مع جمهورية مصر العربية في مجال الشئون الدينية، مشيراً إلى توافق التوجهات العمانية والمصرية في دعم قيم الوسطية وقبول الآخر، ونبذ كافة أشكال العنف والتطرف مع التمسك بالمبادئ والتقاليد المتعارف عليها. وأكد الجانبان أهمية تضافر الجهود بين البلدين الشقيقين من أجل تعزيز تلك القيم ومفاهيم التسامح والتعايش. 

وقد أقام سفير مصر في سلطنة عمان مأدبة غداء بمناسبة زيارة ممثل الكنيسة المصرية إلى السلطنة، بحضور الأب سريال الأنبا بيشوي راعي الكنيسة القبطية الأرثوذكسية في مسقط، وعدد من أبناء الجالية المصرية في سلطنة عمان وأعضاء السفارة المصرية.