شجرةُ التوتِ قصة قصيرة جداً

كتب سمير لوبه

يَحيَا بَينَ جُدرَانِ جُمْجُمَتِه ، يَحلُمُ أنْ يَجدَ لَه وَطنًا آخَرَ أقَلَ صَخَبًا ، يَغُطُّ في الصَّمْتِ مع مَقْطُوعَاتِ ” موزارت ” ، تَزْدَحِمُ ذَاكِرَتُه

يُقَاطِعُها صَخَبُ نُوتَةِ ” باخ ” ، بَينَمَا كَانَ يُفَكِرُ في تَأملِه لشَجَرَةِ التُّوتِ في الصَّبَاحِ ، فلمْ يَسْتَطِعْ طَعْمُ الكَرَزِ أنْ يُلهِمَه ، تَحومُ

رَوحُه في الْأرجَاءِ

– هلْ سَيَجِدُهَا إِذَا بَحثَ عَنْهَا ؟

بقلم #سمير_لوبه