شخابيط بقلم /فرحه محمد

29

كان الامر اشبه بمعجزه..

لقاء شمس وقمر في وضح النهار…

انطباق السماء علي الارض لوهله…

ضجيج كالرعد بقلبي لرؤيه عيناك..

تصارعت افكاري وتعالت دقات قلبي..

وتهافتت انفاسي وارتبكت ملامحي..

ما كان لك انت تفعل بي ذاك…

ما كان قلبي ليرتجف شوقاً لك..

ولكن امر حبك كالقدر لا تبديل له..

كالواقع لابد من معاصرته..

كاللحن الدافئ لا ارق من سماعه..