شوق إلى الماضي/بقلم أميرة شمالي

27

امطار ربيعية دافئة
ك قصة حب
تنزل من السماء
دموع سكبت لروعت لقاء
مشيت ب تكاسل
وقطرات الماء تسيل بنسياب
بللت كل ملابسي
حتى التصقت بي
شعري
يقطر على وجهي
كنت ابتسم
اشعر بقشعريرة خفيفة تكللني
سائرة تحت المطر
حائرة ب افكاري…
شرود
سيطر على مخيلتي
اسير وانظر للبعيد
افكاري تتراقص مع حبات المطر
وترسم شريط
لأشياء أحبها
متداخلة مع ذكريات دافئة
لطالما احتفظت بها
الجو ماطراً
وكأن المطر يتزايد
مع تدفق الذكريات
نشوة تجتاحني
وسعادة لم أدركها
تمنيت لو الزمن توقف
لأبقى مع نفسي
واعيش احلامي على طريقتي….
امطار جميلة عانقت روحي
وفاح اريج شوقي الى مامضى
…….