شيفرون” تعلّق بعد سماح واشنطن لها تسويق النفط الفنزويلي

كتب .وجدى نعمان 

أعلنت شركة “شيفرون” الأمريكية أن تخفيف العقوبات الأمريكية يسمح لها بتسويق إنتاج النفط الذي تقوم به في فنزويلا.

وكانت وزارة الخزانة الأمريكية قد أصدرت يوم السبت رخصة لمدة 6 أشهر تسمح لشركة “شيفرون” بإنتاج وتكرير النفط بالتعاون مع شركة PdVSA الفنزويلية، وتوريد منتجات المشروع المشترك إلى السوق الأمريكية.

وقالت الشركة في بيان: “إن إصدار الرخصة يعني أن شيفرون أصبحت الآن قادرة على تسويق النفط المنتج حاليا من خلال أصول المشروع المشترك للشركة. ونحن ملتزمون بالحفاظ على وجود بناء في هذا البلد ومواصلة دعم برامج الاستثمار الاجتماعي الإنساني”.

 

كما أكدت أنها ستنشئ أعمالا في فنزويلا ضمن الإطار الذي حدّدته السلطات الأمريكية.

 

وأضافت الشركة أن “قرار مكتب مراقبة الأصول الأجنبية التابع لوزارة الخزانة الأمريكية، يعزّز الشفافية في قطاع النفط الفنزويلي”.

 

وكانت الإدارة الأمريكية قد ذكرت أن قرار تخفيف العقوبات المفروضة على فنزويلا، يرتبط بالتقدم في الحوار بين السلطات والمعارضة الفنزويلية.