صباح القهوة والعشق

62

بقلم علي بدر سليمان

للقهوة في الصباح حكاية
مذاقها في الشفاه رواية
ورائحتها الزكية تسعدني
أرشفها فأبلغ بعشقها الغاية
لونها الضارب أسود يذكرني
بحبيبة أسعدت لرؤيتها بداية
لكن حالها المتعب يؤرقني
كوردة ذبلت تحتاج سقاية
أحببتها جدا وأعطيتها مني
كل حب وعطف حنان ورعاية
فأصبحت وردتي تنشد تغني
صوتها الجميل يطرب ولاية
في السكون حلم ينعشني
فأرسم لوحة المساء نهاية