طالبان تدين حرق المصحف الشريف وتطالب سلطات السويد بموقف حازم حيال مثل هذا الأمر

كتب .وجدى نعمان

 

أدانت حركة طالبان حرق المصحف الشريف في السويد، وطالبت وزارة خارجيتها السلطات السويدية بمعاقبة المجرمين بشدة وعدم السماح في المستقبل بتدنيس المقدسات الإسلامية.

وفي معرض تعليقها على تصريحات أصحاب الفعلة حول نيتهم تكرارها، حذرت طالبان من أن ذلك سيضر بمشاعر جميع المسلمين على هذا الكوكب وقد يؤدي إلى عواقب لا يمكن التنبؤ بها.

وكان راسموس بالودان، السياسي الدنماركي اليميني المتطرف، وزعيم حزب “الخط المتشدد” الدنماركي المعادي للإسلام قد قام بإحراق نسخة من القرآن. وعلى الرغم من الاحتجاجات التي اجتاحت العديد من المدن السويدية، فقد وعد بتكرار فعلته.