طبيبة روسية تكشف الأعراض الأولى للغلوكوما

39

كتبت-نديمة حديد

كشفت الدكتورة إينا شفايلكوفا، الأخصائية الروسية في طب وجراحة العيون، عددا من الأعراض المبكرة للغلوكوما (الزرق، ماء أزرق يصيب العين).

وتشير الأخصائية الروسية في حديث لراديو “سبوتنيك”، إلى أن الغلوكوما تظهر عادة بعد سن الأربعين، ويمكن للأطباء تشخيص الإصابة بعدة طرق.
وتقول، “الأولى- تشخيص ارتفاع الضغط داخل العين. والثانية- اضطراب مجال الرؤية، وتقلصه تدريجيا. والثالثة- تغير في رأس العصب البصري”.

وتؤكد الأخصائية، على أن طبيب العيون وحده فقط يمكنه تشخيص الأعراض المذكورة، خلال فحص العيون.
وتشير، إلى أنه يمكن تشخيص  ظهور الغلوكوما من خلال الشعور باختلال الرؤية الغلسية (رؤية الغبش). وتقول موضحة، “يبدأ الشخص بالشعور بسوء الرؤية في فترتي شروق الشمس وغروبها”.
ووفقا لها، يمكن ألاّ يشعر الشخص بإصابته بالغلوكوما خلال فترة طويلة، لأن العصب البصري قادر على تعويض فقدان جزء من الألياف العصبية.