طبيب البيت الأبيض لن أخدم ترامب مرة أخرى

كتب وجدي نعمان

قال طبيب البيت الأبيض أنتوني فاوتشي، إنه لن يعود لخدمة دونالد ترامب في البيت الأبيض إذا فاز بالرئاسة مرة أخرى في عام 2024.

وردا على سؤال حول ما إذا كان سيعمل مع ترامب مرة أخرى، قال فاوتشي “لا”.

وحسب موقع روسيا اليوم، أضاف “إذا نظرت إلى تاريخ الاستجابة لفيروس كورنا خلال إدارة ترامب، أعتقد أنه يمكن القول أنها لم تكن مثالية”، وقال: “التاريخ سيتحدث بنفسه عن ذلك”.

وكان ترامب أشار بشدة إلى نيته الترشح للرئاسة الأمريكية في انتخابات عام 2024، لكنه لم يعلن رسميا عن ترشحه بعد.

وحذر فاوتشي مرارا من مخاطر جائحة كورونا، بينما قلل ترامب آنذاك من خطورة الفيروس، ونال فاوتشي ازدراء الجمهوريين المحافظين الذين أرادوا إنهاء تدابير الوقاية الصحية العامة للحد من انتشار كورونا.