طهران: تقرير “الطاقة الذرية” بشأن أنشطتنا النووية “تحركه دوافع سياسية”

كتب .وجدى نعمان

 

قالت وكالة أنباء الطلبة الإيرانية شبه الرسمية إن إيران ترفض تقرير الوكالة الدولية للطاقة الذرية التابعة للأمم المتحدة بشأن أنشطة طهران النووية وتعتبر أن له “دوافع سياسية”.

ودعت الوكالة أعضاء مجلس محافظي الوكالة إلى “الكف عن الإدلاء بتعليقات متسرعة”.

وكانت الوكالة الدولية للطاقة الذرية ذكرت أن إيران تواصل انتهاك العديد من بنود الاتفاق النووي المبرم في عام 2015، خاصة بما يتعلق بمستوى تخصيب اليورانيوم وحجم مخزونه.

وحذرت الوكالة الدولية في تقريرها من أن إيران زادت بدرجة كبيرة مخزونها من اليورانيوم عالي التخصيب.

وذكر التقرير أن إيران لا تزال تمنع المفتشين الدوليين من الوصول إلى ورشة خاصة بمكونات أجهزة الطرد المركزي في موقع كرج النووي، مبديا قلق الوكالة إزاء استمرار تعرض مفتشيها لـ”تفتيش جسدي مكثف للغاية” من قبل عناصر الأمن في المواقع النووية الإيرانية.