عد قبل أن ارحل

29

بقلم اميرة شمالي

رحلت!!!
ولم يبق إلا محض وميض
يضيء لي الذاكرة
أراك تقترب
ذراعيك ممدودة لا اعرف
هي وداع
أم رغبة ب اللقاء

لا أعرف!!!
وميض يحرك الذاكرة
ابتسامة تداعب قلبي
لكن ماهذا ؟!!
ألم موشح بالسواد
يغطي تلك الاحلام
يرتديه ذاك الخوف
أينَ أنت؟!!
رحلت!!
ها أنا أعود إلى تلك النقطة
نقطة البداية!!
ضحكات وضجيج حبّ
يتناثر بين ازقة الروح
المكان ممتليء
لا مكان للحزن
نجوم وقمر وليل يتسلل
من بين أسطر تلكَ لحكاية
هكذا تكون العيون
شاخصة تحدق
هل يرى ما أرى؟!!
احبُّ تلك الفراشة
وتلك الزهرة
احبُّ ذاك اللون وتلك الاغنية
كلها تتجلى ب ابتسامة
كم انا في الحب ساذجة
كم مضى؟!!
يوم يومان اسبوع شهر
لا أتذكر !!
الوقت توقف يوم الرحيل
وماتت الايام
وها انا أُشيع الشهور
هل ستعود؟!!
قد تعود!!
لكن لا اعرف ان كنت ستجدني
هل سأكون هناك انتظر
أم أن ذاك الوجد سيقتلني
انت لا تعرف كم فتكَ بي رحيلك
اشتاقك!!!
أشعر أن روحي رحلت
وتلك المناوشات بيننا لن تعود
افتقد ذاك الخصام
واشتاقُ صلحاً يليه
لا ترحل!!!
أنظر خلفك!!! ألتفت…… أوراقي تساقطت
وانا عارية أرتجف
لم يبق وقت
بضع وريقات
ورياح تصفر
أين أنت
عد قبل ان أرحل