أخبار العالم

عقار فرانكنشتاين القاتل ينتشر في المملكة المتحدة أقوى 300 مرة من الهيروين

كتب وجدي نعمان

ربطت تقارير جديدة عقارا مدمرا فائق القوة ينتشر بسرعة في جميع أنحاء المملكة المتحدة بأكثر من 100 حالة وفاة.

ووفقا لتقرير شبكة “بي بي سي”، حث الأطباء المشرفون على هؤلاء المرضى الحكومة على اتخاذ خطوات عاجلة لوقف انتشار العقار المسمى نيتازين (nitazenes).

وهذا العقار عبارة عن مواد أفيونية اصطناعية وهو أكثر قوة بـ500 مرة من الهيروين و20 مرة من الفنتانيل، وفقا لمسؤولي الصحة.

ونظرا لتزايد استهلاك هذه المواد المعروفة باسم “مخدر فرانكنشتاين”، فقد دقت السلطات البريطانية ناقوس الخطر.

وعلى مدى العام الماضي، تم ربط أكثر من 100 حالة وفاة بالنيتازين الذي يتم خلطه مع إمدادات الأدوية الأخرى والأدوية المزيفة التي تباع عبر الإنترنت.

وفي يوم الأربعاء 20 مارس، حظرت الحكومة البريطانية 15 مادة أفيونية اصطناعية، بما في ذلك 14 مادة نيتازين، وصنفتها على أنها مخدرات الفئة أ (من الدرجة الأولى).

لكن بعض الخبراء يخشون من أن هذا الحظر لن يفعل الكثير لوقف هذا المخدر، ويقولون إن العديد من المختبرات ليست معدة للكشف عن النيتازين.

ويخشى الخبراء الآن أن يؤدي عقار “فرانكنشتاين”، والذي يطلق عليه هذا الاسم لأنه يمكن مزجه بسهولة مع المواد الموجودة، إلى “وباء صيفي” جديد في المملكة المتحدة يتشابه مع أزمة المواد الأفيونية في الولايات المتحدة التي أودت بحياة 70601 شخصا في عام 2021 وحده.

ويأتي حظر الأنواع الـ14 من النيتازين وسط زيادة في عدد الوفيات المرتبطة بهذه الأدوية. وبين يونيو 2023 وفبراير الماضي، توفي 76 شخصا بسبب هذه المادة في إنجلترا، و17 في اسكتلندا وثمانية في ويلز. وكانت المدينة الأكثر تضررا من مستخدمي الإنترنت هي برمنغهام، حيث كان عدد الوفيات المرتبطة بالمخدرات في الصيف الماضي ضعف العدد المعتاد.

تقول الدكتورة كارولين كوبلاند، وهي محاضرة أولى في علم الصيدلة وعلم السموم في كلية كينغز كوليدج في لندن: “النيتازين مادة اصطناعية قوية بشكل لا يصدق، ما يعني أنه من السهل جدا تناول جرعة زائدة منها لسببين: الأول هو أنه من الصعب جدا تناول كمية صغيرة بدرجة تعتبر جرعة غير مميتة، حيث أن كمية بحجم ذرة غبار أو حبة رمل تكفي لتكون قاتلة”.

وشرحت: “إذا قلنا إن قوة الهيروين تساوي واحدا، فإن الفنتانيل – الذي نعرف أنه يمثل مشكلة كبيرة في الولايات المتحدة – أقوى بنحو 50 مرة من الهيروين. بينما مركبات النيتازين هذه أقوى بما يتراوح بين 50 مرة إلى 500 مرة من الهيروين”.

وتابعت: “ثانيا، إنه أمر خطير لأن الناس لا يعرفون أنهم يتناولون النيتازين. يعتقدون أنهم يشترون الكوديين أو الديازيبام أو الهيروين”.

وبدأ تطوير النيتازين من قبل شركة Ciba Pharmaceuticals السويسرية منذ أكثر من 70 عاما بهدف تخفيف آلام مرضى السرطان والأشخاص الذين يتعافون من الجراحة. ومع ذلك، لم يتم ترخيص الدواء في التجارب السريرية.

وعلى الرغم من توقف تطوير الدواء، إلا أنه وصل إلى السوق السوداء.

زر الذهاب إلى الأعلى