عقد قران “خارق للعادة” يثير جدلا في الكويت

63

كتب .وجدى نعمان 

أثار عقد زواج “خارق للعادة” في الكويت جدلا على مواقع التواصل الاجتماعي.

وتداول نشطاء مقطع فيديو لمأذون كويتي خلال عقده قران شاب وفتاة باللغتين العربية والإنجليزية، تسهيلا على الزوج الذي لا يتكلم العربية.

 

وأظهر الفيديو مجلسا جمع الزوج وذوي الزوجة، وقام المأذون بترديد صيغة عقد الزواج المتعارف عليها بالعربية، ثم قرر قراءته بالإنجليزية حتى يفهم العريس الأجنبي.

وانقسمت الآراء بين رواد مواقع التواصل الاجتماعي بين موافق لما أقدم عليه المأذون وبين رافض، حيث أشاد البعض بسلوك المأذون، قائلين إن عقد الزواج يتم بأي لغة أو إشارة تدل على القبول، بينما رأى البعض أن مثل هذا العقد لا يجوز.

 

تجدر الإشارة إلى أنه لا يشترط في عقد الزواج أن يكون باللغة العربية، بل باللغة التي يفهمها كل طرف.