فاوتشي يتوقع تخفيض مستوى خطورة كورونا في الولايات المتحدة من “جائحة” إلى “مرض متوطن”

كتب .وجدى نعمان 

توقع مدير المعهد الأمريكي للأمراض المعدية، أنتوني فاوتشي، اليوم الثلاثاء، أن يتم تخفيض مستوى خطورة فيروس كورونا في البلاد من جائحة إلى مرض متوطن بحلول العام المقبل.

وقال فاوتشي إن “الجرعات المعززة من اللقاح المضاد لكورونا، تلعب دورا رئيسيا في تخفيض مستوى كورونا من جائحة (pandemic) إلى مرض متوطن (endemic)”، مرجحا أن “تنخفض مستويات الأجسام المضادة التي تقدمها الجرعات المعززة من اللقاح”.

وأضاف: “لا يوجد رقم سحري لعدد الإصابات بكورونا يمكن بموجبه أن نحدد أننا أصبحنا بمرحلة المرض المتوطن”، مبينا أنه “بالنسبة لي، حتى ننتقل من pandemic إلى endemic، يجب أن يكون مستوى الإصابة منخفضا للغاية بحيث لا يكون له تأثير على المجتمع أو على حياة الأفراد أو على الاقتصاد”.

ومصطلح pandemic علميا هو عندما يصيب مرض أو وباء عدد كبير من الناس في عدد من البلدان والقارات.

أما endemic فهو انتشار لمرض أو باء ضمن جماعة محددة أو بلد محدد، مثل مرض الملاريا المستوطن في أجزاء من أفريقيا.