فيضانات فى مدينة أوميو بالسويد ومطالب ببقاء المواطنين فى المنازل “صور”

37

كتبت /أميرة شمالي

تعرضت محافظة فيستربوتن فى السويد

لعاصفة قوية مترافقة مع أمطار غزيرة، كما

شهدت مدينة أوميو فيضانات عارمة أغرقت

عددا كبيرا من شوارعها، فيما حثت بلدية

أوميو السكان على البقاء فى منازلهم

ووفقا لموقع التلفزيون الهولندى SVT تلقت

البلدية بلاغات عن أضرار ناجمة عن المياه

وسقوط الأشجار على الطرقات، فيما عانت

آلاف الأسر فى فيستربوتن من انقطاعات فى شبكة الكهرباء.

وبدوره، قال بير هيلميرشون، مدير عمليات

الطرق فى بلدية أوميو: “طواقمنا فى الشوارع

مع كل الإمكانات المتاحة، ربما يتعين على بعض مالكى العقارات فى المناطق الأكثر

تضرراً محاولة العودة إلى بيوتهم لتفقدها من

المياه”، فيما أشارت توقعات الأرصاد الجوية،

إلى أن العاصفة ربما تنتهى فى وقت لاحق من مساء الليلة.

وكانت الأرصاد الجوية، أصدرت تحذيرات من

الدرجة الأولى فى أجزاء كبيرة من البلاد،

متوقعة رياحاً شديدة مترافقة مع أمطار

غزيرة خصوصاً فى جنوب غرب سفيالاند

وغرب يوتالاند والساحل الشمالى لنورلاند،

وحذّرت الأرصاد من هبوب رياح تصل سرعتها

إلى 25 متراً فى الثانية فى مقاطعات يوتالاند وفيرملاند وأوربرو.