أدب وثقافه

في احدى أقاليم البرازيل القديمة تخدثكم زينه بقلم ليلا حيدر

في احدى أقاليم البرازيل القديمة
اشتهرت بزراعة أشجار الكاكاو الممتازة الشهيرة
ولقلة المادة النقدية المستخدمة
تضطر بنات المنطقة
الى قطاف حبوب الكاكاو من خلال اياديهم الزينة
ومن بين هذه الايادي فتاة تدعى زينة
وكانت زينة
من اجمل ما يتصوره انسان
تشتغل بنعومة وجمال مليانة حيوية وحنان
لاحظ عملها صاحب العمل والمكان
وأعجب بها كثيرا وهي في البستان
وكانت زينة زينة باخلاقها الطيبة التي كانت تتمتع بكل شيء فيه قول جميل وحسن
والكل يحب أن يكلمها لكنها لا تفتح فمها ولا حتى اللسان
مما ادى ذلك إلى غيرة كبيرة من الناس على هذه الزينة
شعرها الطويل الأسود ملفوف بقطعة من قماش الستان
زهرة كاكاو تقطف حبوب الكاكاو الشهيرة
لمعت زينة في البستان
ذات يوم ذهب إليها رجل هو الآخر صاحب المكان
تقدم لها وقص عليها انه يريدها له عروسة وهي باجمل فستان
ولأنها زينة قالت له سأستأذن
وأسأل ابي فهو يعرف كيف تكون انت ومن انت ويوزن
وضعك بالميزان
والله اعلم ان كان ابي عنك حسن النية او سوء الظن
وكان القرار ان الاب وافق فلبست زينة الفستان…..
الكاتبة ليلا حيدر

Leila Haidar. Australia

زر الذهاب إلى الأعلى