كان حلما

بقلم د. ميسا مدراتي

كان حلما

حين مغيب
هرولت من كبد السماء
شمس الغروب
وآلت للسواد مابين بين
توسد قمر المحبوب
قبة الكون …

وأنبجست ماسات اللجين
عبرت روحي بسكينة..
وحنين …
فاح عطره بنسمة هيام
قربت خطواته الرزينة
طوقني بضمة مشتاق
وأهداني عقد لؤلؤ واسوارات
ماسية
تراقصنا بهمس كلمات
احمرت وجنات الغزل ….

والعيون شاردة سائحة
بوجهه الوضاء فاضحة
عقدنا سهرة مع القمر
ثالثنا شاهد بالقدر
وعلى عرش الروح
تاجا مكللا بالأمل
كان أول لقاء بعدما
هد حيلنا الحلم …

د. ميسا مدراتي