” كلمات عبر الأيام “

شهد عبدالغني.
كم من عليل عاش هنيا من الدهر …

وكم من شاب مات بغير علة …
وكم من عروس زينوها لعرسها فنسجت أكفانها ليلة القدر ….
النفس تبكى على الدنيا وقد علمت أن السلام فيها .. ترك ما فيها
لا داء للمرء بعد الموت ليسكنها إلا التى كان قبل الموت بانيها ..
فإن بناها بخير طاب مسكنها .. وإن بناها بشر خاب بانيها
فأزرع المعروف فى أهله وغير أهله فإن صادف أهله فهم أهله .. وإن لم يصادف أهله فأنت أهد به .