كوريا الجنوبية تصبح سابع دولة عالميا تنجح في إطلاق صاروخ باليستي من غواصة

كتب وجدي نعمان

نجحت كوريا الجنوبية، اليوم الأربعاء، لأول مرة في اختبار صاروخ باليستي يطلق من

الغواصات (SLBM) طورته بشكل مستقل، لتصبح سابع دولة عالميا تنجح في إطلاق صاروخ

باليستي من غواصة.

وجاء اختبار إطلاق صاروخ باليستي من غواصة في مركز الاختبار الشامل لوكالة تطوير

الدفاع بعد ظهر اليوم الأربعاء بحضور الرئيس مون جيه إن وكبار المسؤولين الحكوميين

والعسكريين.

وأفاد المكتب الرئاسي بأنه تم إطلاق صاروخ باليستي من غواصة “دوسان أهن تشانغ

هو” التي تزن 3 آلاف طن وتم نقلها إلى القوات البحرية في 13 أغسطس الماضي، وطار

الصاروخ على المدى المخطط له وضرب الهدف بدقة.

ونظرا لأنه من الصعب تطوير (SLBM)، فهو نظام سلاح يتم تشغيله حاليا من قبل 6 دول فقط في العالم وهي الولايات المتحدة وروسيا والصين وبريطانيا وفرنسا والهند.

وقال المكتب الرئاسي إن امتلاك (SLBM) له مغزى كبير في تأمين قوة الردع ضد التهديدات من جميع الاتجاهات، ومن المتوقع أن يلعب دورا رئيسيا في الدفاع عن النفس وإحلال السلام في شبه الجزيرة الكورية.

وبالإضافة إلى ذلك، تم إجراء اختبار انفصال صاروخ جو-أرض بعيد المدى بنجاح، سيتم تثبيته على مقاتلة “كيه إف – 21 بوراميه”، اليوم في مركز الاختبار الشامل.