كيروش المدير الفنى الجديد لمنتخب مصر يرفع شعار دقت ساعة العمل

كتب وجدي نعمان

رفع كارلوس كيروش المدير الفنى الجديد لمنتخب مصر، شعار “دقت ساعة العمل.. ولا وقت للكلام”، فور توليه مهمة تدريب الفراعنة خلفا للجهاز الفنى السابق بقيادة حسام البدرى، حيث يخوض كيروش اختبارا صعبا مع المنتخب الوطنى أمام ليبيا يومى 9 و12 أكتوبر المقبل فى تصفيات المونديال.

وفور توليه المسئولية، عقد كيروش اجتماعا مع جهازه المعاون تم خلاله مناقشة الترتيبات الخاصة بالمعسكر المقبل، وحدد الجهاز الفني للمنتخب الوطني بقيادة كارلوس كيروش يوم 26 سبتمبر الحالي موعدا لإعلان أسماء اللاعبين المختارين للانضمام إلى المعسكر المقبل للفريق استعدادًا لمباراتي المنتخب الليبي في الجولتين الثالثة والرابعة ضمن المجموعة الأفريقية السادسة لتصفيات كأس العالم.

"دقت ساعة العمل".. كيروش يدخل "معمعة" تصفيات المونديال مع الفراعنة ويرفع شعار لا وقت للكلام.. المعسكر ينطلق 28 سبتمبر استعدادًا لمباراتى ليبيا وودية ليبيريا.. مناقشة مصير مصطفى محمد ومحاولات لحل أزمة المحترفين

كما تقرر أن ينطلق المعسكر يوم 28 سبتمبر حتى يتمكن الفريق من آداء مباراة ودية يوم 30 سبتمبر، على أن يستأنف المنتخب معسكره يوم 2 أكتوبر بعد الحصول على راحة يوم الأول من أكتوبر ، ليستمر المعسكر حتى آداء مباراتي ليبيا.

على صعيد متصل، كشف مسئولو اتحاد الكرة أن مباراة منتخب مصر أمام ليبيا فى الجولة الثالثة من التصفيات الأفريقية المؤهلة لكأس العالم 2022، والمحدد لها يوم 9 أكتوبر المقبل ستقام باستاد برج العرب بالإسكندرية.

وخاطبت اللجنة التى تدير اتحاد الكرة الجهات المعنية مطالبة بالسماح بالحضور الجماهيرى فى مباراة المنتخب الوطنى مع نظيره الليبى ببرج العرب ضمن الجولة الثالثة للمجموعة الأفريقية السادسة لتصفيات كأس العالم.

وأكد الاتحاد فى طلبه أهمية الحضور الجماهيرى فى مباريات المنتخب الوطنى خلال مسيرته فى تصفيات كأس العالم لما فى ذلك من عوامل تحفيزية للاعبين وتصب فى مصلحة الفريق وتساعد في تحقيق حلم الجماهير المصرية.

من ناحية أخرى أتم منتخب مصر بقيادة كارلوس كيروش، اتفاقه على خوض مباراة ودية أمام ليبيريا يوم 30 سبتمبر المقبل باستاد برج العرب، استعدادا لخوض مباراتى ليبيا يومى 9 و12 أكتوبر المقبل فى تصفيات كأس العالم.

على صعيد أخر، أحالت اللجنة التى تدير اتحاد الكرة، أزمة اللاعب مصطفى محمد مهاجم جالتا سراى التركى مع الجهاز الفنى السابق للمنتخب بقيادة حسام البدرى، إلى كارلوس كيروش المدير الفنى الجديد لمنتخب مصر.

وقررت اللجنة التى تدير الجبلاية أن يحدد كيروش مصير اللاعب من المعسكر المقبل لمباراتى ليبيا، سواء باستبعاده أو بضمه ضمن قائمة المحترفين بعد عرض تفاصيل الأزمة عليه.

وكان مصطفى محمد قد دخل فى أزمة مع جهاز المنتخب السابق بعد تسجيله هدف التعادل أمام الجابون فى الجولة الثانية بتصفيات المونديال، وترددت أنباء قوية حول استبعاده من مباراتى ليبيا المقبلتين قبل أن يرحل حسام البدرى وجهازه، بينما يناقش جهاز المنتخب أزمة اللاعبين المحترفين وانضمامهم للمعسكر المقبل من عدمهم بسبب الاجراءت المتبعة للحد من انتشار فيروس كورونا.