كيروش ومفاجآت لا تنتهى فى منتخب مصر

كتب وجدي نعمان

مفاجآت كبيرة يفجرها كارلوس كيروش، المدير الفنى لمنتخب مصر، سواء فى اختيارات اللاعبين لمعسكرات الفراعنة الأخيرة أو فى تشكيل المنتخب للمباريات، وآخرها مواجهة أنجولا فى التصفيات المؤهلة لكأس العالم 2022.

وشهدت مباراة الفراعنة الأخيرة أمام أنجولا مفاجآة بالدفع بمحمد شريف مهاجم الأهلى فى مركز الجناح الأيسر فى غياب عمر مرموش لاعب شتوتجارت الألمانى، وكذلك مشاركة أحمد ياسر ريان مهاجم ألتاى التركى فى نفس المركز كبديل.

وكسب كيروش رهانه أيضاً على حمدى فتحى لاعب الأهلى فى وسط الملعب، بالدفع به كمدافع ثالث فى منطقة المناورات بجانب عمرو السولية ومحمد الننى، وهو ما حوّل دفة المباراة لصالح الفراعنة بتسجيل هدف التعادل وتهديد مرمى أنجولا أكثر من مرة.

كما يدرس كارلوس كيروش توظيف محمد مجدى أفشة فى مركز جديد بالمنتخب خلال الفترة المقبلة، ويفكر الخواجة فى الدفع باللاعب فى مركز الجناح الأيمن بديلا لمحمد صلاح، وشهدت مباراة أنجولا الأخيرة غياب محمد مجدى أفشة عن التشكيل الأساسى، كما لم يشارك بديلا، بينما شارك محمد شريف مهاجم الأهلى فى مركز الجناح الأيسر بديلا لعمر مرموش لاعب شتوتجارت الألماني.

كيروش سبق واستبعد أفشة من قائمة الفراعنة لمباراتى ليبيا فى الجولتين الثالثة والرابعة بتصفيات كأس العالم، وهو ما أثار علامات الاستفهام حول مستقبل قفشة مع المنتخب.

على صعيد متصل، ظهرت نتيجة مسحة كورونا التي أُجريت لبعثة منتخب مصر بعد العودة من أنجولا، وجاءت مسحة وائل جمعة مدير المنتخب سلبية.

ولم يتواجد وائل جمعة في لقاء منتخب مصر وأنجولا في الجولة الخامسة لتصفيات كأس العالم، نظرًا لإيجابية عينته في المسحة التي أجراها الفريق بعد الوصول إلى أنجولا.

وحرص وائل جمعة على العودة إلى القاهرة وعدم الذهاب مع المنتخب إلى برج العرب للخضوع للعزل المنزلي إلى وقت ظهور نتيجة المسحة التي أجرتها بعثة الفراعنة بعد العودة، والتي جاءت سلبية، ليعود بذلك إلى معسكر الفراعنة بصورة طبيعية.

وتأهل منتخب مصر الأول لكرة القدم بقيادة البرتغالي كارلوس كيروش إلى المباراة الفاصلة لنهائيات كأس العالم 2022، بعد التعادل أمام منتخب أنجولا 2 / 2، في الجولة الخامسة لتصفيات كأس العالم دون انتظار لنتيجة مباراة المنتخب أمام الجابون المقرر لها الثالثة عصر الثلاثاء المقبل.

ويتصدر منتخب مصر قمة المجموعة بعد 5 جوالات برصيد 11 نقطة ثم الجابون ثانياً بـ7 نقاط وليبيا في المركز الثالث برصيد 6 نقاط ثم أنجولا في المركز الرابع والأخير برصيد 4 نقاط.

وقرر الجهاز الفني لمنتخب مصر، بقيادة كارلوس كيروش، خوض مباراة الجابون فى ختام التصفيات الأفريقية المؤهلة لكأس العالم بالقوة الضاربة، رغم أن نتيجتها غير مؤثرة بعد تأهل منتخب مصر رسميا إلى المرحلة الفاصلة بالتصفيات المونديالية.

ويسعى كيروش لتحقيق أقصى استفادة من مباراة الغد، خاصة أن منتخب الجابون هو وصيف المجموعة، لذا يرغب الخواجة فى التأكيد على زعامة المجموعة والتصدر بفارق كبير عن أقرب المنافسين، بجانب امتلاك منتخب الجابون أكثر من لاعب محترف في أوروبا، وعلى رأسهم أوباميانج نجم أرسنال الإنجليزى، لذا يرى كيروش أنها تجربة قوية للفراعنة بعد ضمان التأهل، بالإضافة إلى رغبة كيروش في تحسين ترتيب الفراعنة في تصنيف الفيفا قبل قرعة الدور الثانى بالتصفيات على أمل اقتحام قائمة الخمسة الكبار افريقيا.