أدب وثقافه

كيف يرى الفنان المُبدع الواقع نماذج فى اعمال د . / عواطف المالكى

إن العمل البصري تصويراً ( رسماً ) أو تصويراً فوتوغرافياً أو نحتاً ؛ مهما تعددت مذاهبهِ أو مدارسهِ أو تِقنياتهِ ؛ لا يُمثلُ الواقع ؛ وإن إستقي فى عناصرهِ بعضاً من هذا الواقع ، وهو فى خلاصتهِ ومضمونهِ عملٌ ذهنىّ أو وجدانىّ با الدرجةِ الأُولى .
إن ثراء الإبداع و تميزهُ يتأتى من إدراكِ الفنان المُبدع لِثراء الواقع ذاتهُ بإستطيقا الجمال الظاهرُ منهُ والباطن وقدرة الفنان فى الوصول لهذا العمق المُتمثلُ فى إدراكِ ما هية هذه الدلالات التى تؤدى بهِ فى النهاية إلى القبضِ على هذا المضمون الكامن فى المشهد الطبيعى ومن ثم محاولة معالجتهُ فنياً ليِصيرُ واضحاً كل الوضوحِ امام المتلقى العادي أوالمتلقى المتذوق والقادر على القراء البصرية لِما في اللوحة بصرياً أو فكرياً .
إن هذا الإدراك هو بداية المبدع لشحذِ طاقاتهِ الفنية لتجسيد هذا الإدراك فى عملٍ بصرىّ ؛ يُحقق إما مُتعةُ فكرية أو متعةُ بصرية أو كلاهما معاً ؛ إذا ما أجاد تطويع قُدراتهِ و أدواتهِ المختلفة مع خِبراتهِ سواءٌ اكاديمية أو تجريبية مِن خلال تجسيدٍ يُحققٌ إبداعاً حقيقياً .
إن هذا هو ما سعت إليه الفنانة السعودية … عــوا طــف ا لــمــا لــكــى … كانت حصيلتها البصرية عارمة من واقعِ معايشتِها للبيئةِ وما تزخرُ بهِ من عناصرِ كا الإبلِ والجيادِ والشجرِ والفضاء المفتوحِ والسطوعِ الدائمِ للضوءِ والشمسِ فضلا عن الأساطير والحكايات والموروث الشعبى البيئى الذى يسكنُ مُخيلتها الفكرية من الدرسات الأكاديمية و الحكى والقراءات الثقافية المُتنوعة لقد إستطاعت بِحرفيةِ و تقنيةٍ فنية إنتقاء عناصر مِن كلِ ذلك في أعمالِها وطوْعتَها بحرفيةٍ ومهارةٍ لِتُكونْ دلالاتٍ فكرية بجانبِ أنها تيماتٍ أو وحداتٍ تكوينية رئيسية أو مُكملة وداعمة للمضمون الفكرى و الجمالى فى آن واحد .
والمُتلقى العادى أو المُتذوق للأعمال البصرية يُدركُ المهارة الفنية للفنانة المًبدعة فى الإخيارِ الموفق والحاذق للألوانِ ودرجاتِها التى تُحقق إتساقاً مع خيارِ البيئة التى يُمثلُها العمل البصري ومع الرؤية البصرية عندما تُهيئ هذه الهارمونية اللونية مساحةٍ ذات عمقٍ يشعرُ المُتلقِ بالمتعة البصرية إذا إكتفى بها وفق مخزونهِ أو رصيدهُ الثقافى .
و لِلفتاة ثلاثةِ أعمالٍ فقط ومما هو مُتاح وبين أيدينا ؛ عَمدت فيهما إلى تجريدية لونية ذات دلالاتٍ فكرية تؤكدُ ما ذهبنا إليه أن العمل البصرى لا يُمثلق الواقع وإنما هو عملٌ ذهنىّ فكرىّ أو وجدانيّ بالدرجةِ الأُولى أو انهُ بصورة ما تعبيرٌ عن مايراهٌ هو لا كما نراهُ نحنُ !
اخيراً يَحقُ للفنانة و المُبدعى السعودية الراقية ان تحصدُ ما حصدتهُ من تميزٍ في المعارض التى شاركت فيها أو المُقتنيات التى حصلُ عليها المُتذوقين والمعجبين بإبداعاتها من شخصياتٍ عامة أو مؤسسات حكومية او خاصة كما جاء فى سيرتِها الذاتية التالية :

مشاركه في عدد كبير من معارض الجمعيه للثقافه والفنون بالمملكه
مشاركه في عدة معارض داخليه وخارجيه على مستوى المملكه
– حائزه على عدد من الشهادات والجوائز عربيا وخليجا
وشعراء ورجال اعمال من المملكه وخارجها
لي مقتنيات لدى عدد من كبار الشخصيات من أمراء ووزراء
– مشاركه في عدد كبير من المهرجانات والفعاليات الفنيه )
ا عــمــا ل خــا صــة
جداريه خاصه لشركه أي بي في روك جروب الخزن الاستراتيجي والموقع بالقصيم و٧ بالمدينه بمقاس ١٧ متر مربع و١٤ متر للاخرى
مشاركه بعدد من لوحاتي على عدد من اغلفه كتب ل شعراء من الوطن العربي والمملكه

ســـيــد جــمــعــه
ناقد تشكيلي واديب

زر الذهاب إلى الأعلى