أخبار العالم

كييف الضمانات الأمنية ليست بديلا عن عضوية الناتو

كتب وجدي نعمان

أعلن مدير مكتب الرئاسة الأوكراني، أندريه يرماك، أن منح أوكرانيا ضمانات أمنية من قبل الدول الأخرى، لا يعتبر بديلا عن عضوية بلاده في حلف الناتو.

وكتب يرماك في منشور على “تلغرام” في أعقاب الاجتماع الأول لفريق الخبراء الدولي الخاص بصياغة الضمانات الأمنية لأوكرانيا، برئاسة الأمين العام السابق لحلف الناتو أندرس فوغ راسموسن، أن “صياغة منظومة الضمانات الأمنية لا تعتبر دبيلا عن انضمام أوكرانيا إلى الناتو”.

وأشار إلى أن “هذا النهج مثبت في دستورنا”.

وأضاف أن الضمانات الأمنية يجب أن تضم تزويد أوكرانيا بأنظمة أسلحة ومعدات حديثة دون أي قيود أو عقبات ذات طابع سياسي، مشيرا إلى أن أوكرانيا ستحتاج إلى “مساعدات مالية سنوية لتطوير القطاع الدفاعي”.

وأكد أن كييف تطلب من الدول الضامنة تزويدها “بكل ما هو ضروري لضمان حقها في الدفاع عن نفسها”، مضيفا أنه يجب “بناء نظام معاهدات ثنائية أو متعددة الأطراف ستتضمن آليات لأعمال الدول الضامنة في حال تعرض أوكرانيا لعدوان”.

وأضاف أن الجانب الأوكراني يصر على بقاء العقوبات المفروضة ضد روسيا، بما في ذلك من أجل إجبار روسيا على “تعويض الخسائر” لأوكرانيا.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى