أدب وثقافه

لإهمال يفقد للكاتبة د: ولاء أيمن

 

لا تأمن حب الآخر فتقصر في حقه أو تعامله بنكران فوقت

الرحيل سيكون صادما حد اللاتشافي كانت له الحب يعاملها

وكأنها أميرة ولكنها و رغم حبها له تعامله بجفاء موجع

أحيانا فهي خطيبته التي يحبها ولو إستطاع أن يضع الدنيا

اعلان

بين يديها لفعل ولكنها ضمنت حبه فما كان منها إلا سوء

المعاملة تعلم أنه يحبها لذا تتعامل بتعالي ولكن هيهات مهما

بلغ حبك للآخر قد يكون هناك ما يدمره إنه الإهمال يا سادة

اعلان

أهملته أية تعامله وهي واثقة بعدم رحيله ولكن دمر علي كل

شيئا بالرحيل وإلي الأبد لم يعد يتحمل نعم يحبها ولكن حبه

لها دمره يشعر بحبها ولكن لا يعرف لماذا كل هذا التعالي

فسخ الخطبة بكل كرامة فلا حب بلا إحترام ولا علاقات

سليمة بلا رقي متبادل بعد رحيل علي تدمرت شعرت بأنه له

مكانة كبيرة لم تكن تدركها ولكن متي يا انت كان معكي جزء

من حياتك وانت نصفه الآخر أين كان عقلك لقد تزوج نعم

ولما لا وقد أفقده حبك كرامته ولم تحاولي مطلقا أن يكون

أميرك علي حين أنك كنتي أميرته لا تقيموا العلاقات بعد

البعد بل حافظوا على من في حياتكم قبل أن تعانوا الفقد

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى