للسعادة مقاييس اخرى خارج مكتب التنسيق

بقلم عاطف سيد المحامى بالنقض

والإدارية العليا والدستورية العليا

الثانوية العامة ؛الحلم الأول فى حياة كل شاب وفتاة ولكنها ليست آخر الأحلام ؛
ينتهى التنسيق وتبدأ رحلة إثبات الذات وتحقيق الحلم ولكن بصورة غير التى رسمناها ولكنها الأفضل “لأن الله هو الذى اختارها لنا”
وعندما نملك الحد الأدنى من الرضا ؛فقد وصلنا إلى قمة السعادة.
للسعادة مقاييس أخرى” خارج نطاق التنسيق “