القسم الديني

لله درك يا عمر كتبه الشيخ/ أبو أحمد السيد الحسينى إمام وخطيب بوزارة الأوقاف

إنه عمر بن الخطاب يا سادة

عن أنس بن مالك رضي الله عنه قال قال عمر بن الخطاب رضي الله عنه وافَقْتُ ربِّي في ثلاثٍ أو وافَقني ربِّي في ثلاثٍ قُلْتُ يا رسولَ اللهِ لوِ اتَّخَذْتَ مِن مَقامِ إبراهيمَ مُصلًّى فأنزَل اللهُ (وَاتَّخِذُوا مِنْ مَقَامِ إِبْرَاهِيمَ ٠مُصَلًّى) سورة البقرة
وقُلْتُ يدخُلُ عليكَ البَرُّ والفاجرُ فلو حجَبْتَ أمَّهاتِ المُؤمِنينَ فأُنزِلَتْ آيةُ الحجابِ وبلَغني شيءٌ مِن معامَلةِ أمَّهاتِ المُؤمِنينَ فقُلْتُ لَتكُفُّنَّ عن رسولِ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم أو لَيُبدِلَنَّه اللهُ أزواجًا خيرًا منكنَّ حتَّى انتهَيْتُ إلى إحدى أمَّهاتِ المُؤمِنينَ فقالت يا عُمَرُ أمَا في رسولِ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم ما يعِظُ نساءَه حتَّى تعِظَهنَّ أنتَ فكفَفْتُ فأنزَل اللهُ (عَسَى رَبُّهُ إِنْ طَلَّقَكُنَّ أَنْ يُبْدِلَهُ أَزْوَاجًا خَيْرًا مِنْكُنَّ) سورة التحريم

أين نحن من عمر رضى عنه
فعن عروة بن الزبير رضى الله قال كان أمير المؤمنين يحمل على عاتقه قربه ماء فقال له يا أمير المؤمنين لا ينبغبي لك هذا فرد رمز العدل قائلًا لما أتاني الوفود سامعين مطيعين دخلت نفسي نخوة فأردت أن أكسرها وفي رواية أخرى إن نفسي أعجبتني فأردت أن أذلها

أين نحن من عمر رضى
فعن علي بن أبي طالب رضي الله عنه أنه رأى عمر وهو يعدو إلى خارج المدينة فقال له إلى أين يا أمير المؤمنين ؟
فرد عليه قد ند بعير أي هرب من أبل الصدقة فأنا أطلبه فقال علي قد أتعبت الخلفاء من بعدك يا عمر فرد الأخير عليه لو أن بغلة تعثرت في العراق لسُئل عنها عمر لما لم تمهد لها الطريق

وهذا رسول كسرى الذي جاء إلى المدينة لمقابلة خليفة المسلمين عمر بن الخطاب فسأل عن قصره المنيف أو حصنه المنيع فدلوه على بيته فرأى ما هو أدنى من بيوت الفقراء ووجده نائما في ملابس بسيطة تحت ظل شجرة قريبة
فقال مقولته الشهيرة حكمت فعدلت فأمنت فنمت يا عمر

اعلان

أما عن موته
فلقد عبد الله بن عباس فقال يا أمير المؤمنين أسلمت حين كفر الناس وجاهدت مع رسول الله صلى الله عليه وسلم حين خذله الناس وقتلت شهيداً ولم يختلف عليك اثنان وتوفي رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو عنك راض فقال له أعد مقالتك فأعاد عليه، فقال: المغرور من غررتموه والله لو أن لي ما طلعت عليه الشمس أو غربت لافتديت به من هول المطلع و قال عبد الله بن عمر كان رأس عمر على فخذي في مرضه الذي مات فيه فقال
ضع رأسي على الأرض فقلت ما عليك كان على الأرض أو كان على فخذي فقال لا أم لك ضعه على الأرض فقال عبد الله فوضعته على الأرض فقال ويلي وويل أمي إن لم يرحمني ربي
فأين نحن من عمر رضى الله عنه؟

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى