لواعج الحب

بقلم د. ميسا مدراتي

لواعج الحب

لازالت على شفا الروح
لواعج القلب بإلتياع
ثملة من عطر البيلسان
تتفرد بتغريد على ترانيم الصول
الربيع أتاني مهرولا
لف الضلوع بشال منقوش
بالياقوت والحناء
تتسارع نبضات الوتين
تختال بمشيتها غجرية
كراقصة الفلامنكو
رنة خلخالها شرقية
تعجبني نقرتها وكحلة هدبتها
عند ساقية الغروب
تتنصت على خريرها
بصمت …
لاح من بين الحرمان
لقاء بظلاله ليس بحسبان

د. ميسا مدراتي
سوريا