مارين لوبان فرنسا لن تغادر الاتحاد الأوروبى أو منطقة اليورو حال فوزى بالرئاسة

كتب وجدي نعمان

أعلنت مارين لوبان المرشحة في الانتخابات الرئاسية الفرنسية، عدم رغبتها في مغادرة فرنسا الاتحاد الأوروبي أو منطقة اليورو، ردًا على الشائعات التي تؤكد ذلك، مشيرة إلى أنها ليس لديها أجندة سرية لإخراج فرنسا من الاتحاد الأوروبي إذا أصبحت رئيسة الجمهورية . 

وكانت فرنسا قد شهدت معركة انتخابية شرسة الأحد الماضى، تأهل خلالها الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، وزعيمة اليمين المتطرف مارين لوبان لجولة الإعادة في الانتخابات الرئاسية، في تكرار لسيناريو الانتخابات الأخيرة التي حسمها ماكرون أمام لوبان في الجولة الثانية.

وتصدّر ماكرون الجولة الأولى من الانتخابات الرئاسية الفرنسية يوم الأحد بنسبة 27.6% من الأصوات، متقدماً على لوبان التي حصدت 23.4% وفقاً لبيانات وزارة الداخلية، وسط حالة من الاستقطاب فى صفوف المرشحين الآخرين الذين خسروا السباق مبكراً، حيث انقسم غالبيتهم ما بين مؤيد ومعارض للمرشحين المتأهلين.

 ودعت مارين أنصار الاتحاد الشعبي اليساري الراديكالي بزعامة جان لوك ميلينشون إلى أن يكونوا متمردين حقًا، وألا يصوتوا لماكرون،  ولا يزال أمام لوبان فرصة بين مؤيديه، حيث  صوّت كثير من الناس لزعيم اليسار الراديكالي الأحد الماضي احتجاجًا على سياسات ماكرون،  وقد تستفيد لوبان أيضًا من هذا التصويت الاحتجاجي.