مانشستر سيتي، تكريم الإسباني دافيد سيلفا عبر وضع تمثال له خارج ملعب “الاتحاد

30

كتب وجدي نعمان

أعلن الإماراتي خلدون المبارك رئيس مانشستر سيتي الإنجليزي لكرة القدم، تكريم الإسباني دافيد سيلفا عبر وضع

تمثال له خارج ملعب “الاتحاد” امتنانا على ما قدمه للنادي طوال 10 سنوات.

وأجرى المبارك مقابلة كشف خلالها عن خطة تكريم النادي لنجمه دافيد سيلفا، مشيدا بالإسباني على ما قدمه مع النادي

منذ يومه الأول.

وجاء في تصريحات الإماراتي: “ترك دافيد سيلفا بصمته في الفريق وفي تاريخ هذا النادي والدوري الإنجليزي

الممتاز، لقد غير تاريخ النادي، كان قائدا لازم العمل بصمت وبهدوء وروية، لقد استطاع إلهام الجميع”.

وتابع: “لن يعود الدوري الإنجليزي إلى ما كان عليه بعد رحيل دافيد، لقد كان لاعبا مؤثرا حقا، وأسهم بالكثير في كرة

القدم الإنجليزية، لقد استخف الجمهور أحيانا ببنية دافيد، ولكن نضجه الفكري والبدني فاجئنا جميعا، لقد اكتسب مكانا

بعائلة مانشستر سيتي للأبد”.

وودع دافيد سيلفا النادي وجماهيره بعد خسارة الفريق بثلاثة أهداف لهدف في ربع نهائي دوري أبطال أوروبا أمام

أولمبيك ليون الفرنسي.

وانضم لاعب خط الوسط الإسباني دافيد سيلفا (34 عاما) إلى صفوف مانشستر سيتي في عام 2010، وشارك خلال 10 سنوات في 436 مباراة، سجل خلالها 77 هدفا ومرر 140 كرة حاسمة.

ولن يتمكن النادي من إقامة حفل تكريمي يليق بمسيرة دافيد سيلفا، خلال الوقت الراهن بسبب أزمة فيروس كورونا “كوفيد – 19″، ولكن السيتي أكد أنه سيقيم حفلة مهيبة له عندما تسمح الظروف الصحية بذلك.

كما أن تكريم مانشستر سيتي لنجمه دافيد سيلفا، الذي غادر النادي بعد انتهاء عقده معه رغبة منه في تغيير الأجواء والبحث عن تحد جديد له، لن يقتصر على وضع تمثال له، بل ستقوم إدارة النادي الإنجليزي كذلك بعمل حائط فسيفساء له بوسط المدينة الرياضية، خاصة وأن الكثيرين يرون أن سيلفا هو أفضل لاعب مر في تاريخ النادي.