مانشستر سيتي ضد ليفربول وتشكيل المباره

30

 

كتب وجدي نعمان

يستضيف ملعب الاتحاد، فى السادسة والنصف مساء اليوم، الأحد، قمة مانشستر سيتي ضد ليفربول ضمن منافسات الجولة الـ 8 من مسابقة الدوري الإنجليزي، يخوض فريق ليفربول مباراة مان سيتي وعينه على صدارة جدول الدوري الإنجليزي، حيث يتساوى مع ساوثهامبتون فى مقدمة الترتيب برصيد 16 نقطة، لكن يتفوق الأخير بفارق الأهداف، فيما يأتى مانشستر سيتي فى المركز الـ 12 برصيد 11 نقطة.

ومن المتوقع أن تقام قمة الجولة الـ8 من الدوري الإنجليزي بين ليفربول ومانشستر سيتي بتشكيل مكون من:

مانشستر سيتي

حارس المرمى: إيدرسون

الدفاع: والكر، دياز، لابورت، كانسيلو

خط الوسط: رياض محرز، كيفين دي بروين، رودريجو

الهجوم: فودين، فيران توريس، سترلينج

ليفربول

حارس المرمى: أليسون بيكر

الدفاع: جوميز، جويل ماتيب، روبرتسون، أرنولد

خط الوسط: فينالدوم، هندرسون، كورتيس جونز

الهجوم: صلاح، مانى، جوتا

وتتجه أنظار عشاق ومحبى الساحرة المستديرة فى السادسة والنصف مساء لملعب الاتحاد بمدينة مانشستر لمتابعة المباراة المرتقبة بين مان سيتي ضد ليفربول ضمن منافسات الجولة الثامنة من مسابقة الدوري الإنجليزي الممتاز، ويتصدر ليفربول صدارة الدوري برصيد 16 نقطة، بينما يتواجد مانشستر سيتي في المركز العاشر على جدول الترتيب برصيد 11 نقطة.

حصل ليفربول على دفعة معنوية بعدما تفوق أتالانتا في دوري أبطال أوروبا بدور المجموعات بخماسية نظيفة وقبلها تفوق على وست هام يونايتد بثنائية مقابل هدف.

ليفربول حقق 5 انتصارات متتالية في البطولات التي يشارك فيها، رغم الطروف التي مر بها من غيابات في الخط الخلفي للفريق، إلا أنه نجح في معالجة هذا النقص بخبرة مدربه ولاعبيه، وفي هذا اللقاء يدرك صعوبة الخصم ولكن سيقاتل بكل قوة من أجل تكرار سيناريو الموسم الماضي في الدور الأول “مباراة الإياب” بعدما انتصر على السيتي بثلاثية لهدف.

وفى المقابل، يقدم مانشستر سيتي مستوى مميزا فى دوري الأبطال أكثر من الدوري الإنجليزي، ولكن يرغب بأن يستعيد مستواه مجددًا وينسخ الأداء الأوروبي فى المسابقة المحلية من جديد وبشكل أسرع من ذى قبل من أجل التقدم أكثر على جدول الترتيب.

بيب جوارديولا المدير الفني للسيتي يعلم تماما صعوبة الخصم والحالة المميزة التي يمر بها، ولكن هو الأخر في حال أفضل من قبل، لذا يريد استعادة التوازن في مسابقة الدوري، وقد يعزز من ذلك حماسه الكبير لتفادي الهزيمة حتى لا يتبدد أماله في التقدم والمنافسة على اللقب.