مبادرة تحدي الخير لجمعية إنسان .

134

أمل حيدر

“إنسان” جمعية تنموية تعد من أكثر الجمعيات نشاطاً في العمل الخيري بالقري الريفية الأشد فقراً وخاصة بمحافظة المنيا ، بدأت إنسان حملتها بعنوان ” تحدي الخير”

للمساهمة في التعامل مع تداعيات فيروس كورونا (كوفيد- ١٩) بالقرى الفقيرة.

هذا وقد صرح الدكتور صلاح لطفي (مؤسس ورئيس الجمعية) بأن الحملة شملت (٣) أبعاد وهي التوعية والوقاية والمساعدات . ففي مجال التوعية، قامت الجمعية بالتعريف بأضرار الفيروس وطرق التعامل معه وأهمية الحجر المنزلي، وفي مجال الوقاية قامت الجمعية بتوزيع (١٠) الآف كمامة طبية ومعقمات على الفقراء والعمال، كما قامت بتعقيم وتطهير المقار الحكومية والمدارس والمساجد والشوارع والمنازل.

وأفاد سعد أحمد (المدير التنفيذي للجمعية) بأنه في مجال المساعدات الانسانية، بدأت الجمعية في توزيع المساعدات من الأطعمة المعلبة والخضار والفاكهة للفئات التي تضررت من ازمة كورونا ، وذلك بالتعاون مع عدة جمعيات خيرية شريكة، كما أن الحملة مستمرة حتى انحصار الفيروس وما بعده للتعامل مع اثاره على الفقراء ومحدودي الدخل ومن تضرروا من تداعياته. هذا، ويشارك في الحملة العديد من المتطوعين من القاهرة والقري الريفية الأشد فقرًا بمركز مغاغة بالمنيا.

وأوضح محمود محجوب (مستشار الجمعية) بأن الحملة الحالية تأتي في ظل ظروف صعبة علي العمالة المؤقتة والعمالة اليومية والبائعين الجوالين جراء فيروس كورونا بالإضافة إلى ما هو موجود بالفعل من فقراء ومساكين وأرامل ومطلقات وغارمات وذوي احتياجات خاصة مما أدي إلى تزايد أعداد الحالات وتزايد الحاجة إلي تكثيف جهود العمل الإنساني في كافة ربوع مصر وخاصة القرى الأشد فقرا بالصعيد .

يذكر أن إنسان هي جمعية أهلية تأسست في أكتوبر ٢٠١٠، ونطاق عملها جميع انحاء الجمهورية ، وتعمل في (٣) مجالات للتنمية ، هي: التعليم والصحة والتمكين المجتمعي،

وعلى مدار (١٠) سنوات بلغ حجم أعمالها وخدماتها على مستوى الجمهورية (١٦) مليــون جنيــه ، اســتفاد منهــا ( بشــكل مباشــر أو غيــر مباشــر ) أكثـر مـن (١١٧) الـف إنسان، مـا بيـن طالـب احتـاج كتـاب، ومريـض احتـاج عـلاج ، وفقيـر احتــاج دعــم.

وفي مجال التعليم ،أفاد . أحمد يوسف (مسئول البرنامج) أن إنسان وزعت (٢٠) الف كتاب دراسي للطلاب ، ووفرت مئات من فرص التدريب والتوظيف ، وشاركت في تدريب (٣٠٠) من ممثلي الجمعيات الأهلية ، واطلقت مبادرة الوقف الخيري بالتعاون مع العاملين بالهيئة العامة للاستثمار بعدد (٥) مستشفيات بتكلفة ( ٥٥٠) ألف جنيه ، وقدمت تجهيزات طبية ونظمت قوافل طبية لمئات الحالات.

وفي مجال المساعدات ، أكد نادي السيف (مستشار الجمعية للمساعدات) بأن الجمعية وزعت أكثر من (٢٥) الف قطعة ملابس و(١٠) الآف بطانية و (١٠) الاف كرتونة مواد غذائية و(٨) الآف كيلو لحوم بالتعاون مع جمعية الآورومان وبنك الطعام ورسالة والقوات المسلحة والقنوات الفضائية .كما انشأت مشروعات صغيرة ومحطة تحلية مياه وبناء

وإعادة تأهيل أكثر من (٤٠) منزل بالتعاون مع صندوق تحيا مصر .

وأفاد كل من محمود التوني وأحمد لطفي (مسئولي التطوع) بأن الجمعية نفذت أسقف لعدد (١٥٢) منزل وتوصيل المياه لمئات الحالات ونفذت مشروع الإدخار المجتعمي، ونظمت تدريب وورش عمل في مجال التنمية المجتمعية وقامت بتجهيز ومساعدة مئات الفتيات المقبلات على الزواج . وتوفير فرص الحج والعمرة.