متعاطي مخدرات ومشغولا بالمحمول تفاصيل حبس سائق أتوبيس الدقهلية

كتب وجدي نعمان

كشفت تحقيقات النيابة العامة، في واقعة حادث حافلة المنصورة التي نتج عنها وفاة عشرين راكبًا غرقًا بترعة في أجا بالمنصورة، والتي قررت النيابة بحبس سائقها احتياطيًا علي ذمة التحقيقات في الواقعة، عن تحدث سائق الحافلة في هاتفه المحمول فوجئ بسيارة لم يستطع تفاديها لسرعة سيره، مما تسبب في الحادث. 

و تلقت النيابة العامة اليوم السبت، بلاغًا بغرق حافلة بترعة بمركز أجا ووفاة عشرين شخصًا من مستقليها غرقًا، وإصابة ثمانية آخرين من بينهم سائق الحافلة، والذي ألقي القبض عليه، فانتقلت النيابة العامة لمحل الحادث للمعاينة، كما انتقلت للمستشفى لمناظرة الجثامين وسؤال المصابين، والذين قرروا أنه حال تحدث سائق الحافلة في هاتفه المحمول فوجئ بسيارة لم يستطع تفاديها لسرعة سيره، مما تسبب في الحادث.

وباستجواب سائق الحافلة فيما نُسب إليه من اتهام أنكره، وبإجراء التحليل المبدئي للمتهم تبين تعاطيه مخدرًا، وقد قررت النيابة العامة عرضه على مصلحة الطب الشرعي لإجراء تحليل نهائي له بيانًا لمدى تعاطيه مواد مخدرة، وصرحت بدفن الجثامين التي تم التعرف عليها، وأخذت عينات من باقي الجثامين المجهولة لحين تحديد هويتهم، وجارٍ استكمال التحقيقات.