متى يبكى الجمل دموع حمراء أو سوداء ؟!

101

كتب .وجدى نعمان

من المعروف ان الجمل يأكل العشب ، ولكن في بعض الأحيان قد يضطر إلى أن يأكل أفعى حين يشعر بالخطر منها في حالات نادرة ، فيشعر بالعطش الشديد بسبب حرارة السم في فمه ، فيقف على الماء لكنه لا يشربه لئلا يسري السم في جسده كله ويموت ويبقى متحملا الظمأ لثمان ساعات حتى تفرز عينه دموع حمراء او سوداء حامله السم فيخرج ويخزنه في خور (كيس صغير) داخل جفن العين حتى يخرج
هذا الدمع … ويختلف عن كل الدموع ، حيث جعل الله فيه خاصية طبية ، فقطرة واحدة من هذا الدمع تعالج لدغة الأفعى !!
هذه الحقيقة المكتشفة اليوم إختزلتها المعرفة والثقافة العربية قبل اثني عشر قرناً ومن خلال التجربه : ( ودمع الإبل ترياق مجرب لعضة الأفعى ) .
سبحان من ألهم الجمل هذا الإلهام التكويني البديع والمعجز .

سبحان الله القائل في كتابه العزيز :

{ أَفَلَا يَنظُرُونَ إِلَى الْإِبِلِ كَيْفَ خُلِقَتْ}(17:الغاشية)

(رَبَّنَا مَا خَلَقْتَ هَٰذَا بَاطِلًا سُبْحَانَكَ فَقِنَا عَذَابَ النَّارِ) (191:العمران)