مجلس أمناء مؤسسة القادة للعلوم الإدارية يُكرم محافظ الشرقية ويهديه درعاً تذكارياً

متابعة مرفت رضوان
أشاد الدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية ببرنامج سفراء الوعي والذي نظمته مؤسسة القادة للعلوم الإدارية بالتعاون مع
وزارة التضامن الإجتماعي والذي يهدف إلى نشر الوعي المجتمعي لدى أبناء الشعب المصري على كافة المستويات وفى جميع
المجالات وتأهيل كوادر تصلح كسفراء لنشر الوعي في قرى حياة كريمة.
جاء ذلك خلال استقباله الدكتور محمد الفقي مساعد رئيس مجلس الأمناء ومنسق عام مؤسسة القادة بالمحافظة والدكتور أحمد
الصادي نائب المنسق العام لمؤسسة القادة والأستاذ محمود سعيد المدير التنفيذي للمؤسسة في حضور الأستاذ عبد الحميد
الطحاوي مدير مديرية التضامن الإجتماعي.
ومن جانبه أوضح الدكتور محمد الفقي مساعد رئيس مجلس الأمناء ومنسق عام مؤسسة القادة بالمحافظة أنه تم الإنتهاء من تدريب المجموعة الأولي في الدفعة الأولي من برنامج سفراء الوعي والذي يعمل على تشكيل الوعي الإيجابي تجاه 12 قضية مجتمعية، وهي التمكين الإقتصادي، والتعليم والمعرفة ومحو الأمية، وصحة الأم والطفل، والتربية الوالدية الإيجابية، والإكتشاف المبكر للإعاقة، والهجرة غير الشرعية، والزيادة السكانية، وختان الإناث، وزواج الأطفال، والنظافة والصحة العامة، مكافحة المخدرات، والمواطنة وإحترام التنوع وذلك في إطار تنفيذ مبادرة حياه كريمة.

وفي نهاية اللقاء أهدى مجلس إدارة مؤسسة القادة للعلوم الإدارية والتنمية درعاً تذكارياً لمحافظ الشرقية لرعايته لبرنامج سفراء الوعي والذي أقيم خلال الفترة من 13 – 20 أكتوبر 2021 بمركز الخدمات المتكاملة بمدينة الزقازيق وذلك بالشراكة مع وزارة التضامن الإجتماعي والهيئة العامة للإستعلامات تنفيذاً لمبادرة حياة كريمة.