محافظ أسوان : منع خروج بلوكات الجرانيت والرخام بدون تقطيع وبحمولة لا تزيد عن 90 طن وربط تراخيص المحجر بالتصنيع

كتب .محسن احمد
في مؤتمر توطين صناعة الجرانيت والرخام .. محافظ أسوان : منع خروج بلوكات الجرانيت والرخام بدون تقطيع وبحمولة لا تزيد عن 90 طن وربط تراخيص المحجر بالتصنيع لتحقيق القيمة المضافة وجذب الإستثمارات وتشغيل الشباب وحماية الطرق والكوبرى الملجم 
نحو تحقيق رؤية متكاملة لإستغلال المزايا النسبية من الثروات التعدينية والمحجرية وتعظيم مواردها من خلال تنفيذ حزمة من الإجراءات الفعلية لإنشاء المزيد من مصانع الجرانيت والرخام كثيفة العمالة والتي تساهم فى توفير فرص عمل مباشرة وغير مباشرة للشباب الأسوانى عقد اللواء أشرف عطية محافظ أسوان مؤتمر توطين صناعة الجرانيت والرخام وذلك بحضور أحمد عبد الحميد رئيس غرفة صناعات مواد البناء بإتحاد الصناعات ، واللوا هشام كامل رئيس مصنع جرانيت أسوان التابع للشركة المصرية للتعدين بجهاز مشروعات الخدمة الوطنية ، بجانب الدكتورة غادة أبو زيد نائب المحافظ ، واللواء حازم عزت السكرتير العام ، ومسئولى الجهات المختصة والكيانات الصناعية والإستثمارية حيث أصدر محافظ أسوان قراراً بإعادة ضبط عملية إستخراج بلوكات الجرانيت والرخام من خلال منع خروجها من المحافظة إلا بعد تصنيعها وتقطيعها لتحقيق القيمة الإقتصادية المضافة منها بعيداً عن العشوائية ، بجانب التنسيق مع الشركة المصرية للتعدين التابعة لجهاز مشروعات الخدمة الوطنية بمنع خروج أي حمولة من بلوكات الجرانيت أو الرخام تزيد عن 90 طن بواسطة سيارات النقل الثقيل ، وفى حالة المخالفة يتم مصادرة كمية الحمولة بالكامل وتوجيه قيمتها إلى مشروعات البنية التحتية والتطوير والتجميل ، كما أنه سيكون هناك أولوية وتسهيلات كبيرة في تراخيص المحجر المرتبط بإنشاء مصنع بجواره ، مؤكداً بأن ذلك سيعمل على جذب الإستثمارات في صناعات الجرانيت والرخام ، وخاصة أنه سيتم تركيب 3 موازين بمواقع إستخراج الخامات من أجل الإلتزام بالأوزان المقررة لحماية الطرق وشبكات البنية الأساسية من التهالك ، وأيضاً للحفاظ على كوبرى أسوان الملجم بالإلتزام بأقصى حمولة عليه وهى 90 طن ، بالإضافة إلى الحد من الحوادث المرورية على الطرق السريعة والداخلية ، وكشف اللواء أشرف عطية بأنه سيتم عرض تخصيص مينائي برنيس وسفاجا لتصدير منتجات الجرانيت والرخام والسيراميك والفوسفات وغيرها عبر هذه الموانئ لتحقيق المزايا التنافسية والحوافز الإستثمارية من خلال التوسع في صناعات هذه الخامات بجوار مواقع إستخراجها من المحاجر مما سيعمل على بناء مدينة صناعية متكاملة توفر الآلاف من فرص العمل لمواجهة تحدى البطالة وتحسين الظروف المعيشية وخفض معدلات الجريمة ، موجهاً مدير عام القوى العاملة بمراجعة موقف العمالة الأجنبية في قطاع المحاجر والتعدين لتطبيق الضوابط المطلوبة والحد من أي مخالفات أو إحتكار لسوق العمل بهذا القطاع الحيوى ، علاوة على تكثيف الدورات التدريبية والإهتمام بالمدارس الصناعية المتخصصة لتأهيل كوادر بشرية قادرة على التعامل مع التقدم التكنولوجى بهذه الصناعات .. ومن جانبه أعلن رئيس غرفة صناعات مواد البناء بإتحاد الصناعات عن فتح فرع للغرفة بأسوان ليكون أول فرع خارج القاهرة ، كما أنه سيتم عقد مؤتمر موسع للمستثمرين بأسوان ستنظمة الغرفة ، على أن يتم عقده بشكل سنوي لدفع عجلة الإستثمار لإستغلال الثروات التعدينية التي تتفرد بها أسوان والتي تؤهلها لقيادة الإقتصاد المصرى لتوطين صناعات التعدين والخامات المحجرية ، ولاسيما مع توافر 700 مليون طن إحتياطى من أجود أنواع الجرانيت ، بجانب 260 مليون طن من الرخام ، لافتاً إلى أن وجود 32 مصنع بالمنطقة الصناعية بالعلاقى ، مع قرب إفتتاح أكبر مجمع لمصانع الجرانيت والرخام بمنطقة الشلال والذى قام بإنشاؤه الشركة المصرية للتعدين التابعة لجهاز مشروعات الخدمة الوطنية بتكلفة إستثمارية حوالى 700 مليون جينه ليوفر حوالى 500 فرصة عمل من الشباب الأسوانى يؤكد على أن الدولة المصرية تسير في الإتجاه الصحيح للإستثمار الجيد لهذه الثروات الطبيعية .