أخبار المحافظات

محافظ أسيوط: جهاز تعمير الصعيد ينفذ 21 مجمع خدمات بقرى 5 مراكز

متابعة : اسامه عبدالعاطي
تفقد اللواء عصام سعد محافظ أسيوط أعمال تنفيذ مجمع الخدمات بقرية بويط التابعة لمركز ساحل سليم، وذلك ضمن مشروعات مجمعات الخدمات الجاري تنفيذها بقرى ومراكز المحافظة المستهدفة بالمبادرة الرئاسية “حياة كريمة” بمرحلتها الجديدة المشروع القومي لتطوير الريف المصري التي أطلقها الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية لتطوير 1500 قرية في 52 مركزًا إداريًا على مستوى الجمهورية نصيب أسيوط منها 7 مراكز بواقع 149 قرية و894 تابع ليحقق للأجيال الحالية والقادمة حلمها في الحياة الكريمة والعصرية وإعادة بناء مصرنا الحديثة وتحقيق رؤية مصر 2030 للتنمية المستدامة.
 
وبدأ المحافظ جولته بتفقد أعمال إنشاء مجمع خدمات قرية بويط التابعة لمركز ساحل سليم، والذي تبلغ تكلفته الإجمالية 10 ملايين جنيه، وتابع أعمال إنشاء أعمدة الدور الأرضي بالمبنى الذي سيتكون من 3 طوابق “أرضي و2 علوي” واستمع إلى شرح من مهندسي الشركة المنفذة للمشروع عن معدلات ومراحل التنفيذ، لافتًا إلى التنسيق الكامل مع كافة الجهات لتحقيق التكامل وتنفيذ معدلات إنجاز ملموسة لتنفيذ هذا التكليف الذي يساهم في خدمة المواطنين في القرى.
وأشار المحافظ إلى أن جهاز تعمير وسط وشمال الصعيد يقوم بتنفيذ 21 مجمع خدمات بقرى 5 مراكز “ساحل سليم وأبوتيج وأبنوب وصدفا والفتح” وذلك بتكلفة إجمالية تبلغ 210 ملايين جنيه ويتكون كل مجمع من 3 طوابق “أرضي و2 علوي” ويحتوى الدور الأرضي على مركز تكنولوجي يتكون من 17 شباكا، بالإضافة إلى مكتب بريد ومكتب للأحوال المدنية ومكتب تموين ومكتب تضامن اجتماعي ومقر الوحدة المحلية ومقر للمجلس المحلي وذلك لخدمة أهالى تلك القرى والمجاورة لها تسهيلًا وتيسيرًا لهم لاستخراج جميع المستندات الحكومية المطلوبة.
وأوضح المحافظ أن القيادة السياسية تولي اهتماما بالغًا بالمشروع القومي لتطوير الريف المصري وهناك متابعة مستمرة للأعمال لما لها من أهمية في تحقيق التنمية المستدامة ورفع قدرات البنية الأساسية والتحتية من كافة الجوانب الخدمية وذلك لتغيير واقع الحياة على نحو أفضل وأشمل لمواكبة الجهود التنموية التي تشمل كافة القطاعات بالدولة مؤكدًا إنه يتابع مع المسئولين من خلال الجولات والزيارات الميدانية أو الاجتماعات الدورية نسب التنفيذ في المشروعات للوقوف على المعوقات وسرعة تذليلها أولا بأول وتسريع وتيرة الأعمال للانتهاء منها فى التوقيتات المحددة لافتا إلى أن المبادرة الرئاسية أثبتت التكاتف والتعاون القائم بين كافة مؤسسات الدولة وإنكار الذات من خلال تعزيز الجهود بين كافة المؤسسات والهيئات بما يسهم في تطوير الخدمات واستكمال المرافق لتغيير نمط الحياة بالقرى والمناطق الريفية لتحقيق رضا المواطن. 
يذكر أن المشروع القومي لتطوير الريف المصري يستهدف 7 مراكز بالمحافظة خلال مرحلته الجديدة بإجمالي 149 قرية و894 تابعا، وسيتولى جهاز تعمير وسط وشمال الصعيد تنفيذ المشروعات الخدمية والتنموية بعدد 5 مراكز هي “ساحل سليم وأبوتيج وأبنوب وصدفا والفتح” وسيتولى جهاز تعمير الوادي الجديد تنفيذ المشروعات بمركزي “منفلوط وديروط” يتضمن تطوير شامل للبنية الأساسية والخدمات الاجتماعية والأوضاع الاقتصادية فضلًا عن تحسين أوضاع الفئات الأولي بالرعاية بتلك القرى والنجوع ،حيث يبلغ عدد المشروعات الخدمية والتنموية التي ينفذها جهاز التعمير بهذه المراكز 243 مشروعا بتكلفة إجمالية تزيد عن 2 مليار جنيه، حيث ينفذ جهاز تعمير وسط وشمال الصعيد مشروعات بمراكز ساحل سليم وأبوتيج وأبنوب وصدفا والفتح بإجمالي 205 مشروع بتكلفة مليار و 945 مليون جنيه منها 21 مجمع خدمات بتكلفة 210 ملايين جنيه و21 مجمعا زراعيا بتكلفة 210 ملايين جنيه وتطوير 47 مركز شباب بتكلفة 175 مليونا و38 كوبري مشاة بتكلفة 100 مليون جنيه و87 وحدة صحية بتكلفة مليار و250 مليون جنيه.
كما ينفذ جهاز تعمير الوادي الجديد مشروعات مماثلة بمركزي “منفلوط وديروط” بإجمالي 38 مشروعًا بتكلفة 200 مليون جنيه

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى