محافظ أسيوط عقد أخر جلسة تشاور بأبنوب ضمن جلسات التشاور بجميع مراكز المحافظة لمشاركة المواطنين في وضع الخطط الاستثمارية والخطط متوسطة الأجل 

كتب احمد محمد

ضمن برنامج التنمية المحلية

محافظ أسيوط عقد أخر جلسة تشاور بأبنوب ضمن جلسات التشاور بجميع مراكز المحافظة لمشاركة المواطنين في وضع الخطط الاستثمارية والخطط متوسطة الأجل 

قال اللواء عصام سعد محافظ أسيوط إنه تم عقد أخر جلسة تشاور بمركز أبنوب ضمن جلسات التشاور التي عقدها بجميع مراكز ومدن المحافظة التي بدأت 25 أكتوبر الماضي بهدف مناقشة مقترحات المواطنين للمشروعات التي سيتم إدراجها في الخطة الاستثمارية للمحافظة للعام المالي 2022 /2023 والخطة متوسطة الأجل 2022/ 2025 وذلك في إطار برنامج التنمية المحلية بصعيد مصر.

حيث تم عقد جلسة تشاور بمقر مركز شباب أبنوب بحضور كل من تاج جلال رئيس مركز ومدينة أبنوب والمهندس أحمد عمر منسق ببرنامج التنمية المحلية والمهندس أحمد صلاح فخري مدير المشروعات الهندسية والتخطيط بديوان عام محافظة أسيوط ونفيسة عبدالسلام مسئول المشاركة المجتمعية وفتحي عامر مسئول بناء القدرات بالبرنامج وشريف دياب مسئول المتابعة بالبرنامج وأعضاء وحدة التنفيذ والتخطيط والمتابعة بالمحافظة وممثلي القيادات الطبيعية والشعبية والجماهيرية والحزبية والشبابية والنسائية وذوي الهمم وعشرات الأهالي وعدد من ممثلي منظمات المجتمع المدني والجمعيات الأهلية وشهدت الجلسة إقبالاً من المواطنين واستمرت بضع ساعات متواصلة بعرض تقديمي عن الخطة الاستثمارية ومشروعات الإدارة المحلية ومشروعات برنامج التنمية المحلية بصعيد مصر ومشروعات حياة كريمة تم خلالها نقاش مفتوح عن تلك المشروعات ومقترحات المواطنين ومتطلباتهم والحلول المقترحة للمشاكل التي تواجههم حتى يتم الوصول إلى التوصيات التي يمكن ادراجها في هذه الخطط.

وأوضح المحافظ أن جلسات التشاور التي تم عقدها تأتي ضمن برنامج التنمية المحلية بصعيد مصر وهو برنامج حكومي ممول من الحكومة المصرية وجزئيًا من البنك الدولي ويستهدف تعزيز التنمية الشاملة والمتكاملة بالصعيد وخلق فرص عمل محلية ومستدامة ودعم التنافسية وتنمية الاقتصاد المحلي وتحسين جودة الخدمات المحلية وتطوير مجالات ونظم الإدارة المحلية لافتا إلى أن الدولة جادة في تنفيذ المشروعات وتعمل بكل جد على تحسين البنية الأساسية والخدمات العامة مع العمل بشكل متوازي في التطوير المؤسسي.

كانت محافظة أسيوط قد عقدت جلسات تشاور بجميع مراكز ومدن المحافظة تنفيذًا لتوجيهات اللواء محمود شعراوي وزير التنمية المحلية بأهمية الإعداد الجيد للمشروعات المنفذة ضمن برنامج التنمية المحلية بصعيد مصر حيث تم الاعلان عن مواعيد الجلسات وأماكن عقدها مسبقًا وشهدت إقبالا من المواطنين لمناقشة ومقترحاتهم واستفساراتهم أرائهم لإدراجها في مشروعات الخطط الاستثمارية للعام المالي 2022 /2023 والخطط متوسطة الأجل 2022/ 2025 وذلك في إطار نمط ومنهجية عمل المحافظة التي تعتمد على إشراك المواطنين في كافة القرارات والمشروعات التي يتم تنفيذها على أرض المحافظة خاصة في ظل الاهتمام البالغ وغير المسبوق من الرئيس عبدالفتاح السيسي بصعيد مصر وحرصه الدائم على إحداث تنمية حقيقية ضمن مبادرة حياة كريمة.