محافظ أسيوط يعلن إطلاق مبادرة ” مستقبل أخضر ” بكافة قرى ومراكز المحافظة تزامناً مع الاحتفال بيوم البيئة الوطنى 2023 

44

كتب .وجدى نعمان

محافظ أسيوط يعلن إطلاق مبادرة ” مستقبل أخضر ” بكافة قرى ومراكز المحافظة تزامناً مع الاحتفال بيوم البيئة الوطنى 2023 

 

قال اللواء عصام سعد محافظ أسيوط ، انه تم اطلاق مبادرة ” مستقبل اخضر ” على مستوى قرى ومراكز واحياء المحافظة ،لنشر ثقافة زراعة الاشجار المثمرة والتوعية باهمية الحفاظ على البيئة والتخلص الامن من المخلفات الصلبة ، وذلك فى إطار الاحتفال بيوم البيئة الوطني لعام 2023 الذى يوافق 27 من شهر يناير الجارى تنفيذا للمبادرة الرئاسية ” اتحضر للاخضر” و “زراعة 100 مليون شجرة ” التي تحظى بإهتمام الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية وتنفيذاً لخطط التنمية المستدامة ورؤية واستراتيجية مصر 2030 ويأتى هذا مع حصول مصر على ثقة العالم باستضافة قمة المناخ العالمية cop27 في نوفمبر 2022

وأشار المحافظ الى ان ادارة شئون البيئة بالمحافظة اطلقت فعاليات المبادرة لتشمل جميع المراكز والاحياء على مدار 4 اسابيع على ان تستمر بكافة القرى وتستهدف زراعة الاشجار وبرامج التوعية ومنها نشر ثقافة زراعة الأشجار المثمرة او زينة بالطرق والشوارع وامام المنازل واستبدال اماكن القمامة بالزراعة وتنفيذ حملات نظافة وعمل الندوات التوعوية للاهالي عن كيفية الحفاظ على البيئة والتخلص الأمن من القمامة وعمل ورش اعادة تدوير للمخلفات الصلبة والمنزلية وذلك بخطة عمل مشتركة مع رؤساء المراكز والاحياء وبالتعاون مع بعض منظمات المجتمع المدني تزامنا مع اليوم الوطنى للبيئة وذلك بهدف لترسيخ الحوار المجتمعي الفاعل فى تنفيذ رؤية مصر 2030 لتحقيق التنمية المستدامة.

وأوضح عنتر محمود مدير ادارة البيئة بالمحافظة انه تم تنظيم العديد من الفعاليات خلال الاسبوع الاول لمبادرة ” مستقبل أخضر ” بمراكز الفتح وأسيوط وأبنوب بمشاركة عبد الرؤوف النمر رئيس مركز ومدينة الفتح وحسنى درويش رئيس مركز ومدينة أسيوط واحمد ثابت نائب رئيس المركز وتاج جلال رئيس مركز ومدينة أبنوب وشملت تنظيم ندوات توعية بالمدارس والجمعيات باهمية الحفاظ على البيئة وكيفية اعادة تدوير المخلفات وتعظيم الاستفادة منها واهمية التشجير وزراعة الاشجار المثمرة بالشوارع والميادين والمنشأت الحكومية والعامة وزيادة المساحات الخضراء وتحقيق الاستفادة الاقتصادية القصوى من الأشجار لما لذلك من مردود اقتصادي وصحي على المواطنين ونشر الوعي البيئي بأهمية الحفاظ على البيئة والحد من التغيرات المناخية كما تم تكثيف أعمال النظافة والكنس بواسطة العمال ومعدات الكنس الآلي ورفع الأتربة الموجودة بجوار وأعلى الأرصفة والجزر ورفع المخلفات الصلبة من نقاط التجميع إلى مصنع تدوير المخلفات بأسيوط بالإضافة إلى زراعة عدد كبير من الأشجار المثمرة وغير المثمرة (فيكس – جهنمية – ليمون – يوسفي) ،لافتا الى ان فعاليات الاسبوع الثاني ستشمل مراكز ساحل سليم والبداري وصدفا وابوتيج والاسبوع الثالث مراكز منفلوط والقوصية والغنايم وديروط والاسبوع الرابع حي شرق وغرب مدينة أسيوط .

يذكر ان مصر تحتفل باليوم الوطنى للبيئة يوم 27 يناير من كل عام وهو التاريخ الذي وافق إصدار أول قانون للبيئة في مصر رقم 4 لسنة 1994، والمعدل بقانون رقم 9 لسنة 2009، وبعد موافقة رئيس مجلس وزراء مصر على إعلانه مناسبة رسمية وطنية تحتفل بها مصرلكل عام, و حيث يتم تقديم كافة سبل الدعم الممكنة وتسخير الإمكانيات لتنفيذ المبادرات الرئاسية والتنموية وذلك في ظل تزايد الاهتمام على المستوى الرسمي والوطني في مصر بقضايا البيئة وتأكيدا لدور المجتمع المدني في إبراز جهوده في المحافظة على البيئة وتنميتها .