محافظ الاسكندرية في اجتماع الشيوخ والنواب ازالة اي كافيه يعيق رؤية البحر وتوحيد

62

كتب جابر حسان

 

محافظ الاسكندرية في اجتماع الشيوخ والنواب ازالة اي كافيه يعيق رؤية البحر وتوحيد

جهود المحافظة والنواب من اجل انهاء المشاكل المتراكمة في المحافظة

 

 

 

من اجل التواصل مع النواب بعد مطالبتهم بزيادة وقت زيارة النواب للمحافظين وتحقيق مطالبهم بخصوص الازمات التي تعاني منها المحافظات المختلفة ولمشاركة المحافظة في الحلول للازمات التي تعاني منها عروس البحر من بنيه تحتيه وصرف ورصف وغيرها من المشاكل قام اللواء/ محمد الشريف محافظ_الاسكندرية بعقد اجتماعه الأول مع كلا من أعضاء مجلسي النواب و الشيوخ، لمناقشة أبرز القضايا والمشكلات الأساسية التي يعاني منها الشارع السكندري مؤخرا ورحب محافظ الإسكندرية بجميع النواب، مؤكدا على التعاون المثمر و الدائم مع نواب الإسكندرية من أجل صالح الأهالي ، مشيرًا إلى أنه سيتم إطلاع النواب على جميع المشروعات الكبرى التى تقام على أرض المحافظة سواء كانت المشروعات القومية ، أو المشروعات التى تقوم بها المحافظة والتي تم البدء في تنفيذها لإعلام المواطن بما يتم في الاسكندرية .

وأكد الشريف إنه على استعداد تام لعقد اجتماعات دورية مع النواب للاستماع إلى المشكلات التى تواجه المواطنين من خلالهم والعمل على حلها في أسرع وقت ممكن، هذا فضلا عن اشراكهم بالجولات التفقدية الخاصة بمتابعة المشروعات، مشيرا إلى أنه تم الانتهاء من مشروعات التطوير التى تتم ب ٧ مناطق عشوائية على مستوى الإسكندرية بنسبة ٨٠ ٪. لافتا إلى أنه سيتم الشديد على رؤساء الأحياء بالتعاون الدائم مع أعضاء مجلس النواب لحل المشكلات التى تواجه المواطنين بأسرع وقت ممكن.

وأضاف الشريف إنه حتى نهاية شهر فبراير الجاري سيتم إزالة أي كافية يعيق رؤية البحر على المواطنين وما تم في كافية “تافرنا” سيتم تنفيذه على باقي الكافيهات من المنتزه وحتى الانفوشي ، وخلال شهر مارس سينتهي تعاقد العديد من الكافيهات على الكورنيش، وسيتم ابرام تعاقدات جديدة تضمن حقوق الدولة وتعظيم موارد المحافظة و عدم حجب رؤية البحر على المواطنين.

وفيما يختص بالحديث عن منظومة النظافة بالإسكندرية؛ فقد أشار المحافظ أنه تم تغيير منظومة النظافة بالإسكندرية بالكامل ابتداءً من شهر يناير ٢٠٢١، مؤكدا أنه يتابع عن كثب نبض الشارع السكندري و مستوى رضاهم عن منظومة النظافة.

و استمع المحافظ إلى مطالب السادة أعضاء النواب و مقترحاتهم بشأن حل كافة المشكلات التى يعاني منها المواطن السكندري ، والتي جاء أبرزها توحيد كافة الجهود بين المحافظة والنواب من أجل إنهاء كافة المشاكل المتراكمة عبر السنوات الماضية والتي تؤرق الشارع السكندري وكذلك الإسراع بإنجاز كافة المشروعات الكبري التي تقام على أرض الإسكندرية وكذلك إنهاء مشكلة الأسواق العشوائية ، والتوسع فى تطوير شبكات الصرف الصحى ، وإنجاز المشروعات التنموية والخدمية ورصف الطرق.

كما تم الإتفاق أيضا على تحرك نواب الإسكندرية ككتلة واحدة وجنبا إلى جنب مع محافظة الإسكندرية وأجهزتها التنفيذية لإدراج كافة المشروعات الكبري لإحداث نقلة نوعية تنموية بالمحافظة تهدف إلى عودة مدينة الإسكندرية إلى سابق عهدها كما كانت عروس البحر المتوسط .